اخبار سوريا مباشر - مجددًا.. مجهولون يرفعون علم النظام بمناطق نفوذ “قسد” شرقي دير الزور

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

شهدت بلدة ذبيان، شرقي ، على مدار الأيام القليلة الماضية استنفارًا أمنيًا، بعد رفع مجهولين لراية النظام السوري على إحدى اللوحات الطرقية في البلدة، وسبقها رفع راية تنظيم “الدولة الإسلامية” في المكان نفسه.

وقالت شبكة “نهر ميديا” المحلية اليوم، الأربعاء، 22 من حزيران، إن مجهولين رفعوا علم النظام السوري على إحدى اللوحات الطرقية عند مفرق الرغيب في بلدة ذيبان، شرقي ديرالزور، والتي تسيطر عليها “قوات الديمقراطية” (قسد).

وتكررت هذه العمليات عدة مرات في البلدة ذاتها خلال شهر شباط الماضي، إذ رفع مجهولون راية تنظيم “الدولة” في شوارع البلدة، أعقبها رفع راية النظام السوري، في المكان ذاته بعد أيام.

شبكة “فرات بوست” المحلية نشرت صورًا تظهر علم النظام على اللافتة الطرقية، وعلى خلاف المرة السابقة، لم تبد قوات “قسد” أي ردّ فعل، ولم تصدر تعليقًا رسميًا على الحادثة، بحسب ما رصدت عنب بلدي.

وتعتبر المناطق الشرقية في محافظة دير الزور من أكثر المناطق التي تشهد تواجدًا لخلايا تنظيم “الدولة”، إضافة إلى مجموعات مجهولة تستهدف قوات “قسد” وقوات النظام السوري، حيث تكررت حالات الاستهداف خلال الأيام الماضية.

وانخفضت وتيرة عمليات التنظيم في سوريا منذ مطلع حزيران الحالي، إذ اقتصرت على بضعة استهدافات كان أشدها على الطريق الواصل بين محافظتي الرقة وحمص، وخلف 13 قتيلًا بحسب إعلام التنظيم.

وتشهد مناطق نفوذ “قسد” انتشار ما يسميها النظام “المقاومة الشعبية”، والتي تأسست في الرقة منتصف عام 2018، وتهدف إلى إحداث “انتفاضة الرقة ضد مشروع الاحتلال الأمريكي”، بحسب ما أعلنت عبر صفحتها على “” عند إطلاقها.

وجاء ذكر “المقاومة الشعبية” على لسان رئيس النظام السوري، بشار الأسد، في مقابلة مع وكالة “روسيا سيغودنيا” عام 2020، كخيار أخير لطرد القوات الأمريكية من سوريا في حال لم تقبل بالانسحاب.

ونقلت وكالة “تسنيم” الإيرانية، عن عمر الحسين الحسن، القيادي في “لواء الباقر”، أن “المقاومة” تنظر إلى “قسد” على أنها إحدى أدوات “الاحتلال الأمريكي” في المنطقة الشرقية.

وأشارت الوكالة لهذا الفصيل بأنه أحد أذرع “المقاومة الشعبية” في منطقة الجزيرة السورية، واختارت تاريخ ذكرى “هجمات سبتمبر”، في 11 من أيلول 2021، لنشر تصريحات الحسن.

اذا كنت تعتقد/تعتقدين أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل/أرسلي تصحيحًا

إذا كنت تعتقد/تعتقدين أن المقال ينتهك أيًا من المبادئ الأخلاقية أو المعايير المهنية قدم/قدمي شكوى


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق