اخبار سوريا مباشر - قتلى جراء ضربة إسرائيلية على مصياف وسط سوريا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

قتل مدني وأربعة من جنود النظام السوري وأصيب تسعة أشخاص آخرون في قصف إسرائيلي استهدف منطقة مصياف، بحسب الرواية الرسمية السورية.

وقال مصدر عسكري، للوكالة السورية للأنباء (سانا) اليوم الجمعة 13 من أيار، “في حوالي الساعة 20:23 من مساء اليوم نفذ العدو الإسرائيلي عدوانًا جويًا برشقات من الصواريخ من اتجاه البحر المتوسط غرب بانياس، مستهدفًا بعض النقاط في المنطقة الوسطى”.

وأضاف أن وسائط الدفاع الجوي عند النظام تصدت للصواريخ وأسقطت معظمها، وأدى القصف إلى “ارتقاء خمسة شهداء بينهم مدني واحد وجرح سبعة آخرين بينهم طفلة ووقوع بعض الخسائر المادية”، بحسب قوله.

وأسفرت الصواريخ التي سقطت في الأراضي الزراعية عن أضرار في ممتلكات الأهالي بريف مصياف، بحسب ماقاله مراسل سانا.

ومن جهته، قال المدير العامة للهيئة العامة لـ “مشفى مصياف الوطني”، ماهر يونس، لصحيفة “الوطن” المقربة من النظام إن “خمسة شهداء وتسعة إصابات بينهم طفلة هي الحصيلة النهائية للعدوان الإسرائيلي على مصياف”.

ولم يصدر تعليق فوري من الجيش الإسرائيلي على الهجوم الذي يعتبر هو الثاني عشر على المناطق الواقعة تحت سيطرة النظام منذ بداية عام 2022.

وفي 11 من أيار الحالي، استهدفت إسرائيل نقاطًا في محيط بلدة حضر بريف القنيطرة الشمالي، واقتصرت الأضرار على الماديات.

كما قتل شخصان جرّاء قصف إسرائيلي استهدف بعض النقاط في محيط مدينة دمشق في آذار الماضي.

وقال مصدر عسكري لـ “سانا”، إن شخصين قتلا في قصف صاروخي نُفّذ من اتجاه جنوب إلى دمشق.

وبحسب دراسة صادرة عن مركز “جسور للدراسات”، في 24 من شباط الماضي، تستهدف الضربات الإسرائيلية مستودعات أسلحة ورؤوس صواريخ ومنظومات دفاع جوي تابعة لإيران، قبل نقلها إلى ، إضافة إلى نقاط رصد متقدمة لـ”حزب الله”.

ووثّق المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، عبر “تويتر”، حصيلة الضربات التي وجهتها إسرائيل إلى خلال عام 2021، وقال إنه جرى استهداف عشرات الأهداف في المعركة ما بين الحروب على الجبهة السورية، إلى جانب إحباط محاولة واحدة للتسلل من الأراضي السورية نحو الأراضي الفلسطينية المحتلة.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق