اخبار سوريا مباشر - رغم اتفاق “التهدئة”.. قوات النظام تحاول التسلل في ريف إدلب الجنوبي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أفشلت “الجبهة الوطنية للتحرير” عملية تسلل لقوات النظام على محور الملاجة في ريف إدلب الجنوبي، اليوم 21 من تشرين الثاني، حسبما قال مدير المكتب الإعلامي في “الجبهة” سيف رعد، لعنب بلدي.

وقال رعد إن مقاتلي الفصيل اشتبكوا مع قوات النظام وأفشلوا محاولة التقدم، مشيرًا إلى وقوع خسائر بالأرواح في صفوف المتسللين.

وأكد مدير المكتب الإعلامي أن انسحاب قوات النظام جاء مع تمهيد مكثف بالمدفعية والرشاشات، مضيفًا أن محاولات التسلل “مستمرة” منذ بدء “اتفاق التهدئة”، على عدة محاور، في إشارة إلى اتفاق “موسكو”، الساري منذ 5 من آذار الماضي، بضمانة روسية تركية، والذي نص على إنشاء “ممر آمن” على الطريق “M4”.

وأوضح رعد أن الهدف من محاولات التسلل هو إيجاد “خاصرة ضعيفة” لاستغلالها من قبل قوات النظام في محاولات الاقتحام، وقال إن مرابطي الفصائل العسكرية على أتم الجاهزية والاستعداد، وإن جميع محاولات التسلل السابقة تم التصدي لها.

ولم يصدر من وسائل إعلام النظام أي تعليق على العملية العسكرية، حتى ساعة إعداد الخبر.

ولم تنقطع محاولات التسلل على محاور ريف إدلب الجنوبي بعد اتفاق “وقف إطلاق النار”، إذ أفشلت فصائل المعارضة محاولات سابقة كان آخرها في 24 آب الماضي.

وأفاد مراسل عنب بلدي في إدلب، أن منطقة جبل الزاوية تتعرض لقصف شبه يومي من قوات النظام وروسيا.

وقتل خلال شهر تشرين الثاني الحالي، أربعة مدنيين بينهم طفلة، جراء قصف قوات النظام بالمدفعية الثقيلة على مدينة أريحا جنوب إدلب، كما تعرضت منطقة جبل الزاوية لغارات جوية من الطيران الحربي الروسي.

وبلغ عدد خروقات للاتفاق من قبل النظام وروسيا 324 استهدافًا، مابين 1 تشرين الأول الماضي و 8 تشرين الثاني الحالي، حسبما وثق فريق “منسقو استجابة “.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار سوريا مباشر - رغم اتفاق “التهدئة”.. قوات النظام تحاول التسلل في ريف إدلب الجنوبي في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عنب بلادي وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عنب بلادي

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق