اخبار سوريا مباشر - للمرة الثانية خلال شهر.. مظاهرة أمام نقطة تركية يحاصرها النظام في سوريا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

شهدت قرية معرة حطاط، التابعة لمدينة معرّة النعمان، في ريف إدلب جنوبي محافظة إدلب، شمال غربي ، مظاهرة أمام نقطة عسكرية تركية يحاصرها النظام السوري.

وطالب المتظاهرون بخروج القوات والنقاط العسكرية التركية، ورددوا هتافات لرئيس النظام السوري بشار الأسد، وفقًا لتسجيل مصور بث على الهواء مباشرة عبر صفحة “الجمهورية العربية السورية” في “”، اليوم الثلاثاء 6 من تشرين الأول.

وأظهر التسجيل تجمع العشرات أمام النقطة العسكرية التركية في المنطقة الخاضعة لسيطرة النظام السوري، في مظاهرة هي الثانية خلال شهر واحد.

وسبق أن تظاهر العشرات أمام النقاط العسكرية التركية في مدينتي مورك والصرمان الخاضعتين لسيطرة النظام السوري، بريفي حماة وإدلب، وفرقتهم القوات التركية بالغاز المسيل للدموع، في 16 من أيلول الماضي.

وجاءت المظاهرات السابقة بتنظيم من حزب “البعث” الحاكم في سوريا، إذ انتشرت تسجيلات مصوّرة، تداولها ناشطون عبر وسائل التواصل الاجتماعي، يدعو فيها قياديون “بعثيون” في مورك الأهالي للانضمام إلى المظاهرة.

وطالب التسجيل بحشد “أكبر عدد ممكن من الأهالي”، على أن يكون الجميع بـ”اللباس المدني من المعلمين والموظفين والطلاب”، وفقًا للتسجيل.

فيما لم تعرف الجهة المنظمة لمظاهرة اليوم، إن كانت من قيادات في الحزب أم مسؤولين في النظام السوري.

وتعرضت النقاط التركية سابقًا لاستهداف مباشر من قبل قوات النظام، ردت عليه مباشرة، وسط تحذيرات من قبل المسؤولين الأتراك.

وسبق للنقطة التركية في معرة حطاط أن قطعت نقطة مراقبة للجيش التركي الطريق الدولي - دمشق المعروف بـ “M5″، بريف إدلب الجنوبي.

وأظهر تقرير إخباري مصور لقناة  الروسية، في شهر شباط الماضي، قيام عناصر من الجيش التركي بوضع أكياس رملية كبيرة في قرية معرة حطاط التي تعتبر مفتاح طريق “M5”.

 

وتأتي أهمية قرية معرحطاط من كونها موجودة على طرفي الأوتوستراد الدولي دمشق- حلب، في منطقة مرتفعة نوعًا ما عن المناطق المحيطة بها من قرى وبلدات.

وتقع معرة حطاط شمال بلدة حيش، في الريف الجنوبي لإدلب، وتحيط بها عدة قرى بينها: كفربسين، خربة بابولين، مراح، دار بسيدا، وتعتبر القرية مفتاح الأوتوستراد الدولي دمشق- حلب، نظرًا لموقعها الاستراتيجي جنوبي مدينة معرة النعمان.

ومع تقدم قوات النظام السوري المتسارع في ريف إدلب الجنوبي وسيطرته على ثلاثة مدن استراتيجية هي خان شيخون ومعرة النعمان وسراقب، أنشأت تركيا عدة نقاط مراقبة على الطريق الدولي “M5”.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار سوريا مباشر - للمرة الثانية خلال شهر.. مظاهرة أمام نقطة تركية يحاصرها النظام في سوريا في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عنب بلادي وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عنب بلادي

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق