اخبار السوريين في الخارج - لاجئو ليسبوس.. أصوات تعارض إيوائهم رغم معاناتهم #سوريا #سوريا_مباشر #سوريا_اليوم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

يعيش طالبو لجوء في جزيرة ليسبوس اليونانية، ظروفًا معيشية قاسية، لليوم الثالث بعد تدمير مخيمهم بفعل حريق كبير.

وقالت الحكومة اليونانية، اليوم، الجمعة، 11 من أيلول، إنها أمنت آلاف الخيام لتوفير مأوى مؤقت للمهاجرين، بحسب ما نقلت وكالة أنباء “رويترز”

وتواجه خطط الحكومة مقاومة شديدة من السلطات المحلية والسكان الذين يخشون أن تتحول الملاجئ المؤقتة إلى مخيم آخر دائم للمهاجرين، بحسب “رويترز”.

ونقلت الوكالة عن ديميتريس كورسوباس، وهو مسؤول بارز عن الهجرة في جزر شمال بحر إيجه، “إنها فرصة مأساوية لمغادرة المهاجرين من الجزيرة، موريا باتت متوحشة، نريد خروجهم لأسباب وطنية”.

وبحسب المسؤول اليوناني، تغيرت مواقف سكان الجزيرة منذ 2015 عندما كان المهاجرين يلقون ترحيبًا منهم، قبل أن تتحول إلى مواقف عدائية إلى حد كبير مع توسع سكان المخيم، ومعظمهم من وأفغانستان.

ونام آلاف اللاجئيين على جوانب الطريق، والحقول وفي مقبرة منذ تدمير مخيم “موريا” الذي يؤويهم بسبب حريق كبير.

ونشرت “رويترز” صورًا توثق معاناة اللاجئيين في الشوارع.

رجلان يدفعان حاوية يركبها أطفالهم بعد احتراق مخيم “موريا” الذي يؤويهم 11 من أيلول 2020 (رويترز)

 

خيام في ميدان رماية مهجور لإيواء المهاجرين من مخيم موريا المدمر بعد اندلاع حريق في جزيرة ليسبوس 11 من أيلول 2020 (رويترز)

وزارت نائبة رئيس المفوضية الأوروبية مارغريتيس شيناس، ليسبوس، وقالت إن “ما يحصل بموريا يذكرنا بأوروبا التي نحتاج إلى تغييرها”.

وشب الأربعاء الماضي حريق في أكبر مخيم للاجئين في (موريا) على جزيرة ليسبوس اليونانية، تسبب بنزوح قاطنيه.

واليوم أعلن وزير الداخلية الألماني هورست سيهوفر، أن 40 مهاجرًا قاصرًا (لا يصطحبهم بالغون)، ستستقبلهم عشر دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي، بعد إجلائهم من مخيم موريا في اليونان، بحسب ما نقلته قناة “فرانس 24”، عن وكالة الأنباء الفرنسية “AFP”.

وتقول الحكومة اليونانية إن الحريق شب بالمخيم بسبب رد فعل طالبي اللجوء على إجراءات الحجر الصحي.

وذكرت أن 35 شخًصا من الذين فروا من الحرائق الأربعاء، كانت الفحوصات أثبتت إصابتهم بفيروس “ المستجد” (كوفيد-19).

ويعيش في اليونان عشرات آلاف اللاجئين، بينهم سوريون، وبموجب اتفاق تم التوصل إليه مع الاتحاد الأوروبي في عام 2016، بذلت جهودًا للحد من المغادرة إلى الجزر اليونانية الخمس الأقرب إلى شواطئها.

والجزر الخمس هي “ليسبوس” و”كوس” و”ليريسوس” و”تشيوس” و”ساموس”، أقيمت بموجب اتفاق مع تركيا، يقضي باستضافة اللاجئين فيها لحين دراسة أوضاعهم.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار السوريين في الخارج - لاجئو ليسبوس.. أصوات تعارض إيوائهم رغم معاناتهم #سوريا #سوريا_مباشر #سوريا_اليوم في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عنب بلادي وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عنب بلادي

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق