اخبار سوريا مباشر - الأسد يقلل من التعويل على حكومة عرنوس

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

قلل رئيس النظام السوري، بشار الأسد، من التعويل الذي يضعه مواطنون على الحكومة الجديدة، خلال أداء أعضائها القسم الدستوري أمامه.

وقال الأسد، الأربعاء 2 من أيلول، في كلمة بعد أداء أعضاء الحكومة الجديدة القسم، بحسب ما نقلت وكالة أنباء “سانا” الرسمية، “من الطبيعي أنه في بداية مهمة وعمل أي مسؤول في موقع ما، وخاصة في الموقع الحكومي (..) وبشكل خاص عندما يكون لديه الكثير من الطموحات والأفكار لبلده، أن يتساءل فيما إذا كان من الممكن حل كل المشاكل من خلال الموقع والصلاحيات والإمكانيات”.

وأضاف الأسد، “في الواقع حتى في الظروف الطبيعية هذا صعب، لذلك دائمًا تقوم الدول بوضع أولويات، طبعًا في حالة مثل حالتنا، حالة الحرب، تضيق الخيارات وتصبح الأولويات إلزامية بشكل أكثر من الحالات العادية”.

وأشار إلى أنه “أحيانًا تكون أولويات الدولة غير ملامسة للحاجات الطارئة للمواطن، وتكون بعيدة المدى ولكنها ضرورية جدًا ولا يمكن الاستغناء عنها، بينما أولويات المواطن هي المعاناة والحاجات التي يعاني منها بشكل يومي”، مضيفًا أن أولويات الطرفين يجب أن تصب بنفس الهدف.

ورتب الأسد الأولويات، بمكافحة الفساد الإداري، والإصلاح الإداري، والإخلاص في العمل وإعطاء أولوية للزراعة.

وأشاد بالإعلام السوري، معتبرًا أنه حقق نقلة جيدة بظروف صعبة، ولا سيما في ملاحقة الفساد.

facebook facebook

 

وكان الأسد أصدر مرسومًا في 30 من آب، بتسمية وزراء الحكومة الجديدة برئاسة حسين عرنوس، وأدى أعضاؤها اليمين الدستورية أمامه أمس الأربعاء.

رئيس الوزراء حسين عرنوس يؤدي اليمين الدستورية أمام بشار الأسد 2 من أيلول 2020 (رئاسة الجمهورية)

وتعاني المحافظات السورية من أزمتين اقتصادية وصحية، بسبب تدهور قيمة الليرة السورية، وتداعيات فيروس “ المستجد” (كوفيد-19).

وتسببت هاتان الأزمتان بارتفاع في أسعار المواد الغذائية والسلع الأساسية.

كما تواجه حكومة عرنوس مزيدًا من الصعوبات والتحديات في تحسين الأوضاع المعيشة، بعد فرض الإدارة الأميركية حزمة عقوبات جديدة في حزيران الماضي بموجب قانون “قيصر”.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق