اخبار سوريا مباشر - “الإدارة الذاتية” تطلب استثنائها من عقوبات “قيصر”

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

طلبت “الإدارة الذاتية” التي تسيطر على مناطق شمال شرقي ، من المجتمع الدولي عدم شملها بالعقوبات الاقتصادية بعد تفعيل قانون “قيصر”.

واعتبرت الإدارة، بحسب بيان صادر عنها عبر “” اليوم، الخميس 21 من أيار، أن تأثير قانون “قيصر” ستكون على كافة المناطق السورية، بما فيها المناطق الخاضعة لسيطرتها، “كون التعاملات مع الداخل السوري قائمة وتتأثر في هذه العقوبات كل القطاعات”.

وأوضحت أن العقوبات “ستخلق تبعات سلبية على مناطقنا، ويخلق مشاكل كبيرة، خاصة في ظل تحول مناطقنا لنقطة مهمة من أجل مقاومة الإرهاب وتنظيم داعش”.

وربطت الإدارة بين العقوبات الاقتصادية وبين تأثيرها على جهود “مكافحة الإرهاب”، طالبة من المجتمع الدولي والمؤسسات الأممية والتحالف الدولي، بضرورة إعادة النظر في منع تأثرها بهذه العقوبات.

كما اعتبرت أنه “مع وجود العقوبات سيكون هناك فرص جادة وحقيقية لإعادة تموضع تنظيم داعش وسيعود خطره على عموم سوريا والمنطقة والعالم”.

facebook

وأكدت اتخاذها التدابير من أجل التخفيف من تأثير العقوبات وتداعيات قانون “قيصر” على مناطقها وتباعته السلبية.

و“قيصر” قانون وقّعه الرئيس الأمريكي، ، في كانون الأول 2019، ويدخل حيز التنفيذ مطلع حزيران المقبل، وينص على معاقبة كل من يقدم الدعم للنظام السوري، ويلزم رئيس الولايات المتحدة بفرض عقوبات على الدول الحليفة للأسد.

ويشمل القانون كل من يقدم الدعم العسكري والمالي والتقني للنظام السوري، من الشركات والأشخاص والدول، حتى روسيا وإيران، ويستهدف كل من يقدم المعونات الخاصة بإعادة الإعمار في سوريا.

ويدرس القانون شمل البنك المركزي السوري بالعقوبات المفروضة، مع وضعه لائحة بقيادات ومسؤولي النظام السوري المقترح فرض العقوبات عليهم، بدءًا من رئيس النظام، بشار الأسد، بتهمة انتهاكات حقوق الإنسان.

وحافظت “الإدارة الذاتية” على علاقات اقتصادية مع النظام السوري عبر تجارة المواد بين الطرفين، أهمها المواد الأساسية والغذائيات.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق