اخبار سوريا مباشر - بينهم أطفال.. تفجير لتنظيم “الدولة” يوقع قتلى في ريف دير الزور

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

تبنى تنظيم “الدولة الإسلامية” عملية تفجير عبوة ناسفة في بلدة البصيرة بريف الشرقي، في حين قالت صفحات محلية إن التفجير استهدف مكان لتوزيع اسطوانات الغاز.

وقالت وكالة “أعماق” التابعة للتنظيم، اليوم، الجمعة 1 من أيار، إن عناصر التنظيم فجروا عبوة ناسفة في بلدة البصيرة، مشيرة إلى أنها أدت إلى مقتل عنصر من “وحدات حماية الشعب” (الكردية) وإصابة ثلاثة آخرين.

تنظيم “الدولة” يتبنى تفجير عبوة ناسفة في بلدة البصيرة بريف دير الزور الشرقي – 1 من أيار 2020 (أعماق)

وتزامن إعلان “أعماق” مع أنباء تداولتها صفحات محلية، عن مقتل وإصابة مدنيين نتيجة انفجار عبوة ناسفة في بلدة البصيرة.

وقالت صفحة “فرات بوست“، إن طفلين قتلا وأصيب عدد آخر نتيجة انفجار عبوة ناسفة  بالقرب من معتمد لتوزيع الغاز المنزلي.

في حين قالت صفحة “نهر ميديا”، إن ثلاثة رجال أصيبوا نتيجة الانفجار الذي وقع بالقرب من منازل المدنيين.

ولفتت إلى أن المستهدف من الانفجار هو موزع الغاز المنزلي الذي يعمل لحساب “الإدارة الذاتية” (الكردية).

وركّز تنظيم “الدولة” مؤخرًا في عملياته بمحافظة دير الزور على المسؤولين الإداريين والعسكريين التابعين لـ”الإدارة الذاتية” و”وحدات حماية الشعب” (الكردية)، بعد أن كان ينفذ عمليات شبه يومية ضد عناصر “قوات الديمقراطية” (قسد).

اقرأ أيضًا: تنظيم “الدولة” يكرر استهدافه لمسؤولي “الإدارة الذاتية” في دير الزور 

وخلال الأشهر الماضية، أكدت “قسد” المدعومة من الدولي أن التنظيم زاد من عملياته ضدها عبر خلاياه النائمة في مناطق سيطرتها.

وكان بيان للتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية صدر قبل نحو أسبوع، أكد عزم التحالف مواصلة قتال خلايا تنظيم “الدولة” في كل من سوريا والعراق.

وتزامن بيان التحالف مع تنفيذ قواته تدريبًا بالمدفعيات البعيدة المدى، وباستخدام الذخائر الحية بمحيط حقل “كونيكو” و”جديد عكيدات” في ريف دير الزور الشرقي.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق