اخبار سوريا مباشر - ناشطون: التحالف يداهم معبرًا مائيًا في دير الزور

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أفادت صفحات محلية لناشطين في عن إغلاق قوات الدولي معبرًا مائيًا في منطقة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، حيث يصل هذا المعبر جزءًا من مناطق سيطرة “الإدارة الذاتية” (الكردية) لشمال شرقي بمناطق النظام السوري.

وذكرت صفحة “صدى الشرقية”، اليوم، الثلاثاء 24 من آذار، أن “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) داهمت معبر “الحسن” في الشحيل، مدعومة بطائرات من التحالف الدولي.

ولفتت إلى أن الطائرات حلقت على علو منخفض من المعبر، وخربت عبارات نهرية كانت موجودة في المنطقة، لمنع استخدامها من قبل المهربين.

وذكرت صفحة “نهر ميديا“، اليوم، أن “قسد” فرضت حظرًا على عمل المعبر، ومنعت استخدامه من قبل المدنيين والحركة التجارية، إضافة إلى تهريب النفط إلى مناطق النظام.

وأضافت الصفحة أن من الأسباب التي دفعت إلى إغلاق المبر هو التخوف من انتقال عدوة فيروس “” (COVID_19) إلى مناطق “الإدارة الذاتية” من مناطق النظام، التي تشهد نشاطًا للميليشيات الإيرانية.

في حيت قالت صفحة “فرات بوست” إن طائرات التحالف المروحية حامت فوق نهر الفرات في منطقة الجزيرة بلاريف الشرقي، بالتزامن مع إغلاق معبر الشحيل.

وتشهد مناطق الإدارة الذاتية حظرًا للتجول، دخل حيز التنفيذ أمس الاثنين ويمتد كمرحلة أولى إلى 15 يومًا، وهو يأتي ضمن إجراءات الوقاية التي اتخذتها الإدراة لمواجهة تفشي جائحة “كورونا”.

facebook

وتشترك مناطق “الإدارة الذاتية” بعشرة معابر مائية مع مناطق النظام في دير الزور، بينها معبر الشحيل.

ونشرت صفحة “فرات بوست” المحلية، في 11 من آذار الحالي، خريطة تظهر جميع المعابر النهرية التي تصل بين مناطق سيطرة النظام السوري ومناطق سيطرة الإدارة على امتداد نهر الفرات في محافظة دير الزور.

المعابر النهرية التي تصل بين مناطق النظام ومناطق “الإدارة الذاتية” في محافظة دير الزور

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق