اخبار سوريا مباشر - رغم الإجراءات المشددة.. “الإدارة الذاتية” لا تملك وسائل كشف “كورونا”

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

كشف مسؤول في “هيئة الصحة” التابعة لـ “الإدارة الذاتية” (الكردية) لشمال شرقي ، أن الهيئة لا تمتلك جهاز فحص المصابين بوباء “” (كوفيد-19).

وقال الرئيس المشترك لـ “هيئة الصحة” جوان مصطفى، اليوم، الأربعاء 18 من آذار، إنهم بالرغم من الإجراءات الوقائية التي اتخذوها، لكنهم لم يستطيعوا تأمين جهاز “PCR” لفحص الحالات المشتبه بإصابتها بوباء “كورونا” حتى اللحظة، وفق موقع “نورث برس” المحلي.

وأوضح مصطفى أنهم لم يستطيعوا الحصول على الجهاز، “لأنه لا يعطى إلا للجهات التي تملك الدولية”، مؤكدًا أنهم مستمرون في محاولة الحصول على الجهاز.

ولفت إلى عدم وجود إلا مركز واحد وهو في دمشق يحتوي هذا الجهاز، مشيرًا إلى أنهم يعانون من إرسال العينات إلى مناطق النظام السوري.

ويعد اختبار “PCR” أو ما يعرف بفحص “تفاعل البوليميراز المتسلسل”، من أكثر الفحوصات التي تجريها المستشفيات ليحدد سلالة الفيروس الموجود في جسم الإنسان، كما أنه يستطيع تحديد مدى انتشاره وتتبع مدى تعافي المريض منه.

ويستخدم هذا الفحص لكشف عدة فيروسات سواء كانت تلك المرتبطة بالإنفلونزا أو حتى نقص المناعة المكتسبة “الأيدز”، والفيروسات المعوية، والفيروسات المرتبطة بالجهاز التنفسي، والتي من بينها (كوفيد-19)، وفق منظمة الصحة العالمية.

إجراءات

واتخذت “الإدارة الذاتية” خلال الأيام الماضية مجموعة من الإجراءات للتصديلـ  “كورونا”، كان آخرها في 15 من آذار الحالي حين أوقفت العمل في مؤسساتها لمدة أربعة أيام.

facebook

سبق هذا الإجراء قرارًا بتقييد الدخول إلى مناطقها وإيقاف عمل المدارس والجامعات.

كما تقوم المجالس المحلية التابعة للإدارة في شمال شرقي سوريا بحملة رش وتقيم للمؤسسات والدوائر، حيث تستخدم معقم “بيو باك” الذي قالت “هيئة الصحة” إنه يستطيع القضاء على البكتيريا، ويستمر مفعوله لسبعة أيام.

facebook

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق