اخبار سوريا مباشر - هدوء عاصفة “التنين” في سوريا بعد وفاة شخص وأضرار مادية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

بدأت فعالية المنخفض الجوي في تتراجع اليوم تدريجيًا، بعد عاصفة أدت إلى أضرار بشرية ومادية.

وحذرت المديرية العامة للأرصاد الجوية في سوريا من تشكل الضباب في المناطق الجبلية وبعض المناطق الداخلية، وتوقعت أن الجو اليوم، السبت 14 من آذار، غائم جزئيًا إلى غائم أحيانًا مع بقاء الفرصة لهطل زخات من المطر فوق مناطق متفرقة من البلاد، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية (سانا).

وتوفي شخص عمره 75 عامًا، في مدينة السلمية بريف حماة، أمس الجمعة، متأثرًا بجروح خطرة، نتيجة سقوط لوح صفيح معدني عليه جراء الرياح الشديدة، بحسب ما نقلت الوكالة، عن الدكتور ناصح عيسى مدير عام مشفى اللواء “قيس حبيب” الوطني في المدينة.

وأشار عيسى إلى أن سبعة من أهالي المدينة أصيبوا بجروح وكسور ورضوض متفاوتة الخطورة وفي أماكن متفرقة من الجسم، وأسعفوا إلى المشفى.

وفي أدت الرياح الشديدة إلى أعطال فنية وانقطاع في خط التوتر 230 ميجا، المغذي للمحافظة عبر حماة.

ولفت مصدر في قيادة شرطة حلب إلى حدوث بعض الأضرار المادية في عدد من أحياء المدينة، منها سقوط شجرة على سيارة بحي المارتيني، وسقوط وتهدم بعض الجدران في الأحياء الشعبية منها النيرب والصالحين والفردوس دون إصابات بشرية، وانقطاع بعض الشوارع الفرعية.

وأدت الرياح شديدة السرعة التي شهدتها محافظات درعا والسويداء واللاذقية خلال يوم الخميس، إلى حدوث عدة أعطال في الشبكة الكهربائية، وسقوط عدد من الأشجار.

فيما أسفرت الهطولات المطرية الغزيرة في محافظتي دمشق وريفها إلى تشكل السيول في الوديان والمنحدرات والتجمعات المائية في عدد من الأنفاق والطرقات، ما تسبب بإغلاق بعضها وعرقلة وبطء الحركة المرورية ولا سيما في مناطق الريف.

وشهدت سوريا خلال اليومين الماضين عاصفة، تعتبر امتدادًا لعاصفة “التنين” التي ضربت بالدرجة الأولى وأدت إلى وفاة نحو 20 شخصًا وأضرار مادية كبيرة، بحسب وسائل إعلام مصرية.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق