اخبار سوريا مباشر - مئات الإصابات بين الأطفال.. تفشي مرض اللاشمانيا في دير الزور

عنب بلادي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

يعاني سكان محافظة ديرالزور، في مناطق سيطرة كل من النظام السوري و”الإدارة الذاتية” الكردية، من انتشار واسع لمرض اللاشمانيا الجلدي، وخاصة بين الأطفال، حيث أحصت مصادر طبية من النظام والإدارة إصابة مئات المدنيين بالمرض، وأكدت على أنه ينتشر بشكل متسارع.

وبحسب مدير برنامج اللاشمانيا والصحة البيئية لدى وزارة الصحة في حكومة النظام، عاطف الطويل، أن معظم الإصابات في ريف ديرالزور الشرقي منتشرة بين أطفال المدارس.

وقال معلقًا عبر حسابه في ““، على إحدى الشبكات التابعة للنظام، إنهم تمكنوا نهاية شهر تشرين الثاني الماضي، من الكشف عن اللاشمانيا في المدارس الابتدائية، في منطقة الجلاء في الريف الشرقي، وماحولها من قرى وبلدات (الصالحية، الطواطحة، العباس، المجاودة، الجلاء، الحسرات، السيال والغبرة).

وأوضح أن عملية الكشف وثقت إصابة 455 طفلًا، ولفت إلى أنهم شكّلوا فريق معالج مكون من عشرة عناصر لتقديم العلاج موزعين على ثلاث نقاط، من أجل السيطرة على الإصابة منذ بدايتها.

facebook

 

وجاءت تحرك وزارة صحة النظام، بعد عدة مناشدات أطلقها أهالي تلك المناطق، بعد ملاحظتهم انتشار مرض اللاشمانيا بشكل كبير بين الأطفال.

وبرر عاطف الطويل، هذا الانتشار الكبير بالقول، إن جميع المصابين عادوا مؤخرًا إلى مناطقهم التي لا تحتوي على مراكز صحية.

مناطق الإدارة الذاتية

في سياق متصل، أفادت شبكة “فرات بوست”، أن مناطق سيطرة “قوات الديمقراطية” قسد التابعة لـ”الإدارة الذاتية” تشهد أيضًا انتشارًا واسعًا لمرض اللاشمانيا.

وذكرت أمس الأحد، 1 من كانون الأول، أن مرض اللاشمانيا تحول إلى داء ينتشر في مناطق سيطرة “قسد” في ريفي ديرالزور الغربي والشرقي، إلا أن الأخير يشهد انتشارًا أكبر للمرض وفق تعبيرها.

وقالت “فرات بوست” إن إحصائية غير رسمية لـ “المجلس المحلي” التابع لـ”قسد”، كشفت عن إصابة أكثر من سبعة آلاف طفل بمرض اللاشمانيا، في كل من (الباغوز، وهجين، الشعفة، ذيبان، الكشكية، أبو حمام، وغرانيج).

وأضافت، “لاتزال محاولات السيطرة على المرض من قبل المجالس المحلية، ليست بالمستوى المطلوب”.

ونقلت عن أطباء وممرضين، في ريف ، مطالبتهم  المنظمات الدولية المعنية بالتدخل، ورفد المستشفيات والمستوصفات باللقاح، إضافة إلى تدريب كادر طبي إسعافي من كل مستوصف لتمكينه من أساليب التعامل مع هذا المرض.

من جانبه، أكد “المركز الإعلامي بديرالزور” التابع لـ”الإدارة الذاتية”، تفشي مرض اللاشمانيا في ريفي دير الزور الشرقي والغربي، مشيرًا إلى أن الجهات المعنية اتخذت إجراءات نهاية الشهر الماضي، لمعالجة المرض.

وأضاف أنه تم الاتفاق على تشكيل فرق طبية مختصة، وفرز كوادر طبية على كافة المراكز الصحية لإعطاء اللقاح اللازم والعمل على تأمين كمية 12 ألف أمبولة لقاح ضد مرض اللاشمانيا عن طريق منظمة الصحة العالمية.

ويعتبر مرض “اللشمانيا” طفيلي المنشأ وينتقل عن طريق لدغة من حشرة تسمى “ذبابة الرمل”، وهي حشرة صغيرة ولا يتجاوز حجمها ثلث البعوضة العادية، ولونها أصفر، ويزداد نشاطها ليلًا، ولا تصدر صوتًا عند لدغ الإنسان.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار سوريا مباشر - مئات الإصابات بين الأطفال.. تفشي مرض اللاشمانيا في دير الزور في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع عنب بلادي وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي عنب بلادي

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق