اخبار سوريا مباشر - مقتل عنصر من “الفرقة الرابعة” بهجوم مسلح في ريف درعا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

قتل عنصر من تشكيل “الفرقة الرابعة” التابعة لقوات الأسد، بهجوم مسلح نفذه مجهولون استهدف موقعًا عسكريًا قرب معسكر زيزون في ريف درعا.

وأفاد مراسل عنب بلدي في درعا اليوم، الثلاثاء 11 من حزيران، أن الهجوم نفذه مجهولون على الحاجز الأمني التابع لـ “الفرقة الرابعة” الواقع بين المزيريب ومنطقة العوجا بالقرب من بحيرة المزيريب.

وأوضح المراسل أن الاشتباكات أسفرت عن مقال عنصر وإصابة آخر، وهم من عناصر “المصالحات” الذين انضموا لتشكيلات قوات الأسد، عقب اتفاق “التسوية” في محافظة درعا، آب العام الماضي.

وأكد مراسل قناة “سما” المقربة من النظام السوري في درعا، فراس الأحمد عبر “” مقتل العنصر، وقال إن عدد الإصابات اثنتان بجروح متفاوتة إثر إطلاق النار على مايعرف بحاجز العوجة قرب معسكر زيزون بريف درعا.

وبحسب المراسل فإن الهجوم استهدف أول حاجز لـ”الفرقة الرابعة” في محافظة درعا، مؤكدًا أن جميع العناصر على الحاجز هم من عناصر “المصالحات”.

وكانت “الفرقة الرابعة” قد عززت انتشارها في محافظة درعا، على مدار الأشهر الأربعة الماضية.

ومن البلدات التي شهدت تعزيزًا عسكريًا مؤخرًا: اليادودة وتل شهاب ونهج وخراب الشحب، بريف درعا، إلى جانب رفض بلدات طفس والمزيريب نشر حواجز على مداخلها، بحسب المراسل.

وخضعت مدن ومناطق محافظة درعا في تموز الماضي لاتفاق تسوية، قضى بخروج من لا يرغب بالتسوية إلى إدلب، وبقاء الراغب بالتسوية بعد تسليم السلاح الثقيل والخفيف والمتوسط.

اذا كنت تعتقد أن المقال يحوي معلومات خاطئة أو لديك تفاصيل إضافية أرسل تصحيحًا

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق