اخبار الامارات اليوم - «المذنب الأكثر إضاءة» يسطع في سماء الإمارات أكتوبر المقبل

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أفاد رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات للفلك عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك، إبراهيم الجروان، بأنه سيكون بمقدور سكان الإمارات وعموم سكان الأرض، وليس الفلكيون بأجهزتهم فقط، رؤية المذنب (Tsuchinshan-ATLAS (C/2023 A3، بالعين المجردة خلال أكتوبر المقبل، علماً أنه يسير حالياً بين مداري المريخ والمشتري، ولا تمكن مشاهدته إلا عن طريق «تلسكوب» أثناء انتقاله بين هذين المدارين.

وأوضح الجروان، أنه أطلق عليه اسم «مذنب العام»، حيث يتوقع أن يزداد سطوعاً، ويظهر له ذيل، ما يعني أنه بحلول مروره خلال الخريف، قد يسطع في سماء الأرض ليلاً أكثر من العديد من النجوم، وسيتمكن السكان في الإمارات من رصده.

وأضاف أنه من المتوقع أن يمر المذنب المكتشف حديثاً بالأرض في شهر أكتوبر، وبحلول الوقت الذي يمر فيه بالقرب من الكوكب، وخلال الفترة من الثامن إلى 14 أكتوبر 2024، وقد يكون ساطعاً أحياناً مثل كوكب الزهرة النير في سماء الليل، ألمع الأجرام في السماء، ما يجعله «المذنب الأكثر إضاءة»، بحيث يكون مرئياً بالعين المجردة.

وذكر أن أفضل فرصة ستكون في أقرب موقع له من الشمس في 10 أكتوبر، حيث سيكون مرئياً بسهولة في نصف الكرة الشمالي، أما في نصف الكرة الجنوبي فسيكون مرئياً بعد غروب الشمس مباشرة.

ولفت الجروان إلى أن علماء الفلك اكتشفوا هذا المذنب في فبراير من العام الماضي، في عمل مشترك بين «تلسكوب» نظام الإنذار الأخير لتأثيرات الكويكبات الأرضية (ATLAS) في جنوب إفريقيا، ومرصد «تسوتشينشان» الصيني، ولذا سمي (Tsuchinshan-ATLAS)، ويبلغ مداره 80 ألف عام، لذلك يعد من المذنبات ذات المدارات الطويلة.

تويتر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الامارات اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الامارات اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق