اخبار الامارات اليوم - منصور بن محمد: دبي وجهة رئيسة لتقنيات الاتصالات المتطورة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

افتتح سموّ الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة العليا لإدارة الطوارئ والكوارث في دبي، أمس، فعاليات المؤتمر والمعرض العالمي للاتصالات في الأزمات والطوارئ 2024، الحدث البارز والرائد عالمياً في مجال اتصالات المهام الحرجة، الذي يستمر حتى 16 مايو الجاري في مركز دبي التجاري العالمي، تحت شعار «تعزيز أمن المجتمع والقطاع - التواصل شريان الحياة».

وأكد سموّه، خلال الافتتاح، أن الاهتمام الكبير من جانب الشركات والمؤسسات العالمية بحضور نسخة هذا العام من المعرض والمؤتمر، يؤكد مكانة دبي كوجهة رئيسة في مجال التقنيات المتطورة والمنتجات والخدمات ذات الصلة بالاتصالات في الأزمات والطوارئ، بما يسهم في دعم وتعزيز التقدم، وتسريع النمو على مستوى هذا القطاع الحيوي.

وقال سموّه: «يكتسب المؤتمر والمعرض العالمي للاتصالات في الأزمات والطوارئ أهميته باعتباره حدثاً رائداً عالمياً في مجال الاتصالات الحرجة، ويتمتع اليوم بسمعة واسعة ومرموقة عالمياً، نظراً للنجاحات التي حققها، ومساهمته في توفير منصة تجمع نخبة من خبراء القطاع وأبرز الشركات والمؤسسات والمنظمات، لتعزيز مجالات التعاون وتبادل الرؤى، وتقريب وجهات النظر، ودفع عجلة الابتكار على مستوى القطاع».

ويوفر المؤتمر والمعرض العالمي للاتصالات في الأزمات والطوارئ على مدار ثلاثة أيام، منصة متميّزة للمشاركين والزوار للتواصل والتفاعل مع الخبراء والمتخصصين في مجال اتصالات المهام الحرجة من أكثر من 26 دولة من الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا وأوروبا والولايات المتحدة.

وتسلّط أجندة الحدث أيضاً الضوء على دور التقنيات الناشئة في مجال الاتصالات والسلامة العامة وخدمات المدن، إضافة إلى التقنيات الحديثة التي تدعم تكامل الحلول الذكية في مجال الخدمات الشرطية وقطاع الرعاية الصحية.

من ناحية أخرى، قام سموّ الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، بجولة في معرض المطارات، الحدث السنوي الأضخم المتخصص بصناعة المطارات في العالم ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا والذي انطلقت فعالياته، أمس، في نسخته الـ23 في مركز دبي التجاري العالمي، ويستمر حتى 16 مايو بمشاركة أكثر من 150 عارضاً من 20 دولة، إضافة إلى 6000 متخصص في قطاع الطيران.

وتفقد سموّه خلال الجولة عدداً من أجنحة الجهات العالمية والمحلية المشاركة في الحدث. واطلع سموّه خلال جولته في معرض المطارات على أحدث الابتكارات في مجال المطارات والاستدامة والرقمنة والنقل الجوي في المناطق الحضرية، معرباً عن إعجابه بما يوفره المعرض من منصة رائدة للأعمال، وقوة دافعة لتلبية احتياجات صناعة المطارات، ومواكبة التغيّرات الديناميكية المتسارعة التي تشهدها هذه الصناعة المحورية.

وخلال زيارة سموّه لمعرض المطارات، توقف سموّه عند جناح مؤسسة الاتصالات المتخصصة- نداء المزوّد الحصري لشبكات الاتصالات الآمنة، حيث اطلع سموّه على مجموعة من الابتكارات والحلول التي تعرضها المؤسسة في جناحها إلى جانب عدد من شركائها، بهدف المساعدة في تمهيد الطريق نحو مستقبل أكثر إشراقاً تلعب فيه الاتصالات الحرجة دوراً حيوياً في تمكين الشركات والمجتمعات والقطاعات، لتكون أكثر أماناً ومرونة وتطوراً.

كما زار سموّه جناح شركة «إيرباص» التي كشفت خلال المعرض عن منصتها الذكية والجديدة في مجال الطيران Agnet Turnaround، وهي منصة تعاونية ذكية وآمنة تتميّز بإمكانات هائلة على مستوى الأمان والموثوقية، ومصممة لتعزيز كفاءة البنية التحتية للمطارات، بما يسهم في معالجة التحديات التي تواجه الجهات المعنية والشركات العاملة في القطاع، حيث من المتوقع أن تشكل هذه المنصة، ثورة تقنية في إدارة العمليات في مرافق المطارات في جميع أنحاء العالم من خلال تقنياتها المتطورة، ووظائف إعداد التقارير الآلية، والمستوى المحسن من الشفافية.

كما اطلع سموّه خلال زيارته لجناح شركة «موتورولا سوليوشنز» في المعرض على أحدث ابتكارات الشركة في مجال الموجات الراديوية لأنظمة الاتصالات الرقمية «تيترا»، وأنظمة المراقبة بالفيديو والتحكم في الوصول، إضافة إلى تقنيات مركز التحكم التي تجمع المعلومات الحيوية في واجهة عرض موحدة، واستمع سموّه إلى شرح حول دور التقنيات المتطورة في تمكين المستخدمين من الاستجابة على نحو أكثر فاعلية وكفاءة، وكيف يمكن للذكاء الاصطناعي وتحليلات الفيديو الإسهام في مساعدة وتسريع عملية اتخاذ القرارات من جانب الفرق المختصة.

كما تعرّف سموّه خلال زيارته لجناح شركة «ليوناردو» العالمية إلى أحدث الحلول والخدمات التي تقدمها الشركة التي ستسهم في تطوير وتعزيز مشهد الاتصالات الحرجة، حيث تعرض الشركة محفظتها المتنوعة من الحلول المدعومة بالذكاء الاصطناعي، إضافة إلى حلول الأمن السيبراني وتقنيات منصات البيانات، باعتبارها شريكاً استراتيجياً تكنولوجياً موثوقاً بالنسبة للحكومات والجهات المعنية بالأمن والدفاع ووكالات السلامة العامة والمؤسسات في جميع أنحاء العالم.

كما زار سموّه جناح شركة إريكسون التي تعرض مجموعة من أحدث التقنيات حول حلول الاتصالات ذات المهام الحرجة، وهو ما جعلها تحتل مركزاً متقدماً في هذا المجال، حيث استمع سموّه إلى شرح من مسؤولي الجناح حول كيفية تسخير تقنياتها المتطورة مثل تكنولوجيا اتصالات الجيل الثالث والرابع والخامس لريادة خدمات النطاق العريض المتنقلة من الجيل التالي التي تتميّز بكفاءة عالية في مستويات الأداء والأمان، وتهدف إلى الإسهام في تسريع وتيرة التحول الرقمي، وتمكين المؤسسات والمنظمات من حماية أرواح الناس، والحفاظ على الممتلكات والمجتمع بكل ثقة وكفاءة.

واطلع سموّه خلال زيارته لجناح مجموعة «اس تي سي» السعودية على أحدث التقنيات التي تقدمها المجموعة في مجال تقنيات الاتصال الفضائية وخدمات الإنترنت الجوي، وتقنيات إنترنت الأشياء والحلول الرقمية الصحية مثل الروبوت الصحي والدرون لتوصيل المعدات الطبية، واستخدام تقنيات الجيل الخامس في الإسعاف الذكي وغيرها. كما اطلع سموّه خلال زيارته لجناح شركة الثريا على أحدث تقنياتها في توظيف تقنيات الاتصالات الحديثة في مجال الأمن والسلامة.

تويتر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الامارات اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الامارات اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

0 تعليق