اخبار الامارات اليوم - مزايا تفضيلية لتشجيع «الخاص» على توظيف المواطنين

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

دشّنت وزارة الموارد البشرية والتوطين حملة توعوية جديدة على صفحاتها الرسمية بمنصات التواصل الاجتماعي، لحثّ منشآت وأصحاب العمل في القطاع الخاص على التوسع في الاستعانة بالكوادر المواطنة وتوظيفها لديهم، مقابل الحصول على مزايا إدارية ومالية وعينية توفرها لهم الوزارة والعلامات التجارية التابعة لها من خلال عضوية نادي شركاء التوطين، أبرزها تلبية متطلبات المنشآت من تصاريح العمل، وتقديمها لها برسوم مخفضة.

وأوضحت الوزارة أن عضوية نادي شركاء التوطين تنقسم إلى أربع فئات متدرجة، تنضم إليها المنشآت وفقاً لمعدلات ونسب وأولويات التوطين، لافتة إلى أن الحدّ الأدنى لبقاء المنشآت ضمن تصنيف الفئة الأخيرة، لا يقلّ عن ستة أشهر قابلة للتجديد قبل انتقالها إلى فئة أعلى.

وتفصيلاً، أفادت الوزارة في حملة توعوية جديدة، أطلقتها أخيراً على صفحاتها الرسمية بمنصات التواصل الاجتماعي، بأنها توفر باقة كبيرة ومتنوعة من المزايا التي يمكن لأصحاب المنشآت المتفاعلين إيجابياً والأكثر التزاماً مع برامج التوطين في منشآتهم الاستفادة منها، تتمثل في تلبية احتياجات منشآتهم من تصاريح العمل، إضافة إلى الحصول على أسعار تفضيلية مخفضة لرسوم التصاريح، ونقل المنشآت الملتزمة بالتوطين إلى فئات أعلى لنادي شركاء التوطين، تكون ذات مزايا تفضيلية أكثر في الرسوم.

وبحسب الوزارة، تُمنح عضوية النادي لمنشآت القطاع الخاص التي تتقدم بطلب الاشتراك في النادي إلى الوحدة التنظيمية المعنية بالوزارة، التي تبت في طلب العضوية خلال مدة لا تجاوز 10 أيام عمل من تاريخ تقديمه، بعد التأكد من خلو سجل المنشأة - وقت تقديم الطلب - من أية مخالفات للأنظمة القانونية، وتوافر نسبة التوطين المطلوبة، لافتة إلى أن عضوية النادي تنقسم إلى أربع فئات (البلاتينية، الذهبية، الفضية، البرونزية)، تحصل بموجبها المنشآت على امتيازات حصرية متعددة، من أبرزها خفض كلفة استقدام العمالة من خلال سداد رسم قيمته 300 درهم لاستخراج وتجديد تصريح العمل، ومدته عامان، وفقاً لنسب التوطين التي تحققها المنشأة، ومستوى عضويتها في النادي.

وأشارت الوزارة إلى وجود ثلاث أولويات لعضوية نادي شركاء التوطين، أولاها «المنشآت ذات الأولوية المرتفعة للتوطين». وهي منشآت تتطلب للعمل لديها مستويات مهارية عالية، وتمارس أنشطة اقتصادية في القطاعات المالية، والتعليم، والصحة، والاستشارات، والاتصالات - على سبيل المثال - ولدى كل منها 125 عاملاً فأكثر. والثانية هي «الأولوية المتوسطة للتوطين». وتشمل المنشآت التي تمارس أنشطة اقتصادية تعمل - على سبيل المثال - في قطاعات التجارة والتجزئة، والضيافة، والنقل. ولدى كل منها 250 عاملاً فأكثر. في حين تشمل الأولوية الأخيرة «المنخفضة الأولوية للتوطين»، المنشآت التي لا تتطلب للعمل لديها مستويات مهارية عالية، وتمارس أنشطة اقتصادية تعمل - على سبيل المثال - في قطاعات التشييد والبناء، والنظافة، والحراسة، ولدى كل منها 500 عامل فأكثر.

وقالت: «يُشترط لإدراج المنشآت ضمن الفئة الأولى (البلاتينية) وجود نسبة توطين 12% لدى المنشآت ذات الأولوية المرتفعة للتوطين، و7% للمنشآت ذات الأولوية المتوسطة، و3% للمنشآت ذات الأولوية المنخفضة، فيما تنضم للفئة الثانية (الذهبية) المنشآت ذات الأولوية المرتفعة للتوطين، التي تحقق نسبة توطين 8%، والمنشآت ذات الأولوية المتوسطة التي تحقق نسبة توطين تبلغ 4%، والمنشآت ذات الأولوية المنخفضة للتوطين التي تبلغ نسبة التوطين فيها 1%».

ولفتت الوزارة إلى أن الفئة الثالثة (الفضية) تضم المنشآت ذات الأولوية المرتفعة للتوطين، التي تحقق نسبة توطين تبلغ 4%، والمنشآت ذات الأولوية المتوسطة، التي تبلغ نسبة التوطين فيها 2.5%، والمنشآت ذات الأولوية المنخفضة التي تبلغ نسبة التوطين فيها 0.5%، بينما تضم الفئة الرابعة (البرونزية) جميع المنشآت التي تستقدم العاملين، بما يتوافق مع البرامج الفنية والتأهيلية التي تقرها الوزارة، بهدف تعزيز التنوع الثقافي في سوق العمل، بغض النظر عن مستوى أولوية ونسب التوطين فيها، إذ تبقى هذه المنشآت ضمن الفئة المذكورة لمدة ستة أشهر قابلة للتجديد، بحيث يتوجب عليها خلال هذه المدة استيفاء نسب توطين تؤهلها للانضمام إلى أي من فئات العضوية الثلاث الأخرى، ويتم إنهاء عضويتها في النادي في حال لم تستوف أياً من النسب المطلوبة للتوطين عند انتهاء المدة المحددة.

توظيف المقيمين

أكدت وزارة الموارد البشرية والتوطين سعيها المتواصل لرفع معدل التوطين في القطاع الخاص، وتوظيف المواطنات وأصحاب الهمم، بما يسهم في تحقيق مستهدفات الأجندة الوطنية لرؤية 2021.

كما أكدت أنها تعمل، في الوقت نفسه، على تعزيز التنوع الثقافي في سوق العمل، وتحفيز المنشآت على توظيف المقيمين في الدولة، خصوصاً من هم على إقامة ذويهم.

4 فئات

تنقسم عضوية نادي شركاء وزارة الموارد البشرية والتوطين إلى أربع فئات:

البلاتينية، والذهبية، والفضية، والبرونزية.

وتحصل المنشآت، بموجب الفئة التي تشغلها، على امتيازات حصرية متعددة.


- 6

أشهر الحدّ الأدنى للبقاء في الفئة البرونزية بنادي الشركاء.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار الامارات اليوم - مزايا تفضيلية لتشجيع «الخاص» على توظيف المواطنين في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع الامارات اليوم وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي الامارات اليوم

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق