اخبار الامارات اليوم - مغادرة آخر مصاب بـ «كورونا» مستشفى دبي الميداني

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أعلن مركز التحكم والسيطرة لمكافحة فيروس «» في ، بتوجيهات اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث بدبي، عن مغادرة آخر مصاب بفيروس «كوفيد-19» مستشفى دبي الميداني بعد شفائه، وبذلك يغلق أبوابه بعد جهود كبيرة، أبرزت تميز خط الدفاع الأول الذي أشرف على رعاية المرضى وعلاجهم، طوال هذه الفترة.

وأدار مستشفى دبي الميداني الطاقم الطبي التابع لهيئة الصحة بدبي، وبدعم إضافي من قطاع الرعاية الصحية الخاص، وأكثر من 279 من الكوادر الطبية المتميزة من الأطباء والممرضين والصيادلة والفنيين، إلى جانب 200 متطوع، ممن شاركوا في توفير مجموعة من الخدمات الصحية والوقائية المتنوعة.

وأكد رئيس مركز التحكم والسيطرة لمكافحة فيروس «كورونا» في دبي، الدكتور عامر أحمد شريف، بأن مغادرة آخر مصاب بفيروس كورونا المستجد، هي نتيجة تضافر جهود القطاعين الحكومي والخاص، والتزام أفراد المجتمع وتعاونهم، ما يدعو إلى التفاؤل بأن دبي تمضي بخطى ثابتة على طريق التعافي التام، بفضل التحرك السريع والأسلوب المتميز لفرق العمل، في إطار الخطة التي أشرفت على تنفيذها اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي، بقيادة سمو الشيخ منصور بن آل مكتوم، رئيس اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي.

ونوّه بـ«فضل كفاءة السياسات والإجراءات، التي اتخذتها دبي في مواجهة تحدي جائحة (كوفيد-19)، والتعاون بين القطاعين الحكومي والخاص، فقد أظهرت دبي مرونة وجاهزية للتعامل مع الأزمات الطارئة»، لافتاً أنه «وضمن استراتيجية المركز، فقد خلا عدد من مستشفيات دبي بالكامل من حالات (كورونا)، وعادت لتقديم خدماتها التشخيصية والعلاجية الاعتيادية».

بدوره، قال المدير العام لهيئة الصحة بدبي، حميد محمد القطامي، إن «الإنجاز الذي حققه مستشفى دبي الميداني، وما تحققه المستشفيات والمنشآت الطبية في الاتجاه نفسه، يعكس الجهود الكبيرة المستمرة لخط دفاعنا الأول من الأطباء والممرضين والكوادر الفنية المتخصصة والإدارية، ممن تفانوا بكل مسؤولية والتزام في التصدي لجائحة (كوفيد-19)».

وأكد أن العمل المتواصل على مدار الساعة، الذي قامت به الكوادر الطبية والطبية المساندة والفنية في المنشآت الطبية بوجه عام، إلى جانب توافر التجهيزات، واتباع أحدث بروتوكولات العلاج العالمية، ساعد في تماثل المرضى للشفاء السريع.

وأوضح أن شفاء وخروج جميع الحالات التي استقبلها المستشفى الميداني، وعددها 1269 حالة، يبرزان الكفاءة العالية التي يتميز بها النظام الصحي في دبي.

• الحالة الأخيرة كانت في قائمة ضمت 1269 مريضاً، استقبلهم المستشفى الميداني.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق