اخبار الامارات اليوم - على مرضى ضغط الدم.. الهدوء وعدم الذهاب للمستشفيات للحماية من «كورونا»

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أوصى أطباء في مستشفى رأس الخيمة، مرضى ارتفاع ضغط الدم بعدم الذهاب إلى المستشفيات إلا للضرورة القصوى كونهم عرضة للإصابة بفيروس «»، والحد من تناول الوجبات الدسمة وتناول الوجبات الصحية وممارسة الرياضة وتناول الدواء في موعده والابتعاد عن التوتر والقلق والحفاظ على الهدوء لحماية صحتهم من خطر الإصابة بفيروس «كورونا».

 
وقال استشاري الأمراض الباطنية في مستشفى رأس الخيمة، الدكتور الهادي الطيب عباس، إن بعض الباحثين أشاروا إلى أن تأثير ارتفاع ضغط الدم على يجعل المرضى معرضين بدرجة أكبر لخطر الإصابة بفيروس «كورونا»، وتابع أنه يجب على مرضى ضغط الدم الحفاظ على الهدوء وتجنب الذعر وأخذ الدواء هو ما يمكن أن يقومون به لحماية أنفسهم من الفيروس.

وأشار المدير الطبي في مستشفى رأس الخيمة، الدكتور آرون جويال، بمناسبة «اليوم العالمي لارتفاع ضغط الدم»، إلى ضرورة تركيز المرضى على إجراء تغييرات في نمط حياتهم وبناء نظام مناعي قوي يعتبر أكثر أهمية في هذه المرحلة وذلك من خلال التخفيف من الأطعمة الدسمة وتناول الملح بكميات محدودة وتناول أدويتهم بانتظام ومراقبة ضغط الدم في المنزل باستخدام الأجهزة الطبية المنزلية.

وأوضح أنه مع ارتفاع مستويات القلق عالميا والتخوف من زيادة استخدام مضادات الاكتئاب في هذه الفترة، فإن يجب على المرضى الحذر من الآثار المترتبة على تناول أدوية الاكتئاب، والاستجابة للحملة التي أطلقتها الدولة مؤخرا بهدف إلى تعزيز الصحة العقلية.

وأشار المدير التنفيذي في مستشفى رأس الخيمة، الدكتور رضا صدّيقي، إلى أنه يجب على المرضى ارتفاع ضغط الدم الاسترخاء والابتعاد قدر الإمكان عن أزمة «كورونا» والبقاء في البيت واتّباع التوجيهات الطبية الاعتيادية بشكلٍ أكثر دقة من ذي قبل من أجل الإبقاء على ضغط الدم في مستوياته الطبيعية ومراقبة صحتهم على نحو منتظم والالتزام بتوجيهات الدولة بالحفاظ على التباعد الاجتماعي والحفاظ على سلامتهم، لأنهم أكثر عرضة للإصابة بالمرض من غيرهم.

وأوضح أنه يجب على مرضى ارتفاع ضغط الدم عدم الخوف لأنه التوتر يُعد من العوامل الرئيسية المسببة لتناول الطعام بشراسة ما يؤدي إلى السمنة ومرض السكر والمشاكل القلبية وغيرها من المشاكل الصحية المزمنة، التي تجعل الأشخاص أكثر عرضة لمضاعفات فيروس «كورونا».

وأضاف أنه يجب تناول الأدوية في وقتها للسيطرة على ضغط الدم لتجنّب المشاكل الصحية الخطيرة مثل الفشل القلبي والكلوي، إضافة إلى القيام بتمارين استرخاء تساعد النشاط البدني على تخفيض ضغط الدم الانقباضي وتقوي القلب ليضخ دماً أكثر بجهد أقل، حيث سيساعد ذلك على التخلص من التوتر وتحفيز حالة بدنية وعقلية إيجابية. 

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest + Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق