اخبار الامارات اليوم - أطول صندوق تبرعات في العالم يضيء واجهة برج خليفة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أضاءت مبادرة «أطول صندوق تبرعات في العالم» كامل واجهة برج خليفة، أعلى صرح عمراني في العالم، بمجمل 1.2 مليون مصباح، محققة هدفها النهائي بجمع مساهمات فردية ومجتمعية ومؤسسية تعادل قيمتها 1.2 مليون وجبة، وذلك بعد أسبوع واحد من إطلاقها، دعماً لـ«حملة 10 ملايين وجبة» الهادفة إلى توفير الدعم الغذائي للأفراد والأسر المتعففة والفئات الأكثر تأثراً بتداعيات الوباء العالمي (كوفيد-19).


وخلال أسبوع واحد تلقى الموقع الإلكتروني الخاص بالحملة، التي نظمتها مؤسسة مبادرات آل مكتوم العالمية بالشراكة مع برج خليفة، عشرات الآلاف المساهمات والتبرعات؛ من أكثر من 110 جنسيات وطيف واسع من الشركات والمؤسسات والمجموعات التجارية من مختلف قطاعات الأعمال، عادلت الهدف الإجمالي للحملة بجمع قيمة 1.2 مليون وجبة لإضاءة كامل واجهة برج خليفة المؤلفة من 1.2 مليون نقطة مضيئة.


ولقيت المبادرة متابعة إعلامية مكثفة من وسائل الإعلام المحلية بمختلف منصاتها وعدد من وسائل الإعلام العالمية التي رأت في الفكرة المبتكرة للحملة رسالة تعزز الأمل بالتعاون الإنساني والتكاتف في الظروف الاستثنائية كالتي يعيشها العالم اليوم، ليشكّل برج خليفة، الذي يعد أحد أشهر المعالم العمرانية على مستوى العالم بارتفاع 163 طابقاً و828 مترا، أطول منارة تضامن إنساني على سطح الكوكب مع المحتاجين والمتضررين من وباء كوفيد-19 الذي تأثر به العالم أجمع.


وفيما حققت مبادرة «أطول صندوق تبرعات في العالم» أهدافها واختتمت فعالياتها، تتواصل «حملة 10 ملايين وجبة»، التي انطلقت بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم ، وبرعاية كريمة من سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس أمناء بنك للطعام، لتوفير الدعم الغذائي للمحتاجين والأسر المتعففة والفئات الأكثر تضرراً بتداعيات وباء (كوفيد-19) والشرائح الأقل دخلاً في مختلف أنحاء الدولة طوال شهر رمضان المبارك.


وقالت المدير التنفيذي لمؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، منى الكندي،: «حرص مجتمع الإمارات بأفراده ومؤسساته وشرائحه المختلفة على تقديم الدعم ومد يد المساعدة والعون للمحتاجين، تجسد في الزمن القياسي الذي حققت فيه مبادرة»أطول صندوق تبرعات في العالم«هدفها النهائي، وهو ما يعكس تجذّر ثقافة العطاء التي رسختها قيادة الدولة فكانت القدوة في العمل الخيري والتضامن الإنساني مع المحتاجين في كافة الظروف داخل الدولة وخارجها.


وأضافت أن هذا هو الوقت الأمثل لإظهار تضامننا كمجتمع متماسك متلاحم متكاتف مع الفئات الأكثر تأثراً بالتداعيات الاقتصادية والاجتماعية الناجمة عن فيروس كوفيد-19 ومنحها شبكة الأمان والأمن الغذائي الذي تتطلع إليه. ومبادرة أطول صندوق تبرعات في العالم لتوفير 1.2 مليون وجبة للمحتاجين هي خير مثال على الإنساني والمجتمعي لدعم من هم بحاجة إلى المساندة.


ولفتت إلى أن مبادرة أطول صندوق تبرعات في العالم التي اختتمت فعالياتها نجحت في أن تكمّل جهود»حملة 10 ملايين وجبة"، التي تنظمها مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية بالتعاون مع صندوق التضامن المجتمعي ضد كوفيد-19، وتتواصل من أجل توفير منظومة تكاتف مجتمعي هي الأكبر من نوعها على مستوى دولة الإمارات، وتقديم الدعم الغذائي لمستحقيه أينما كانوا داخل الدولة.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest + Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق