اخبار الامارات اليوم - إماراتيات ينافسن على «ريادة الفضاء»

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أفاد مساعد مدير عام مركز للفضاء للشؤون العلمية والتقنية، مدير برنامج لرواد الفضاء، حميد سالم المري، بأن عدد المتقدمين للدفعة الثانية من «رواد الفضاء» بلغ (4300)، إذ يزيد على عدد الذين سجلوا في الدفعة الأولى بـ300 مواطن ومواطنة، ما يؤكد رغبة شريحة كبيرة من المواطنين في المشاركة بهذا الحدث الوطني المهم، لافتاً إلى أن عدد المواطنات المتقدمات للمشاركة بلغ 1400 إماراتية، بنسبة نحو 33% من إجمالي المسجلين، بينهن أمهات وزوجات وطالبات.

وقال المري في تصريحات لـ«الإمارات اليوم»: «سوف نركز عند عملية الاختيار على تحقيق شروط الأكفأ بدنياً وصحياً ونفسياً، وسيكون الاهتمام بشكل كبير على عدد من التخصات العلمية المرغوبة، وهي العلوم والتقنية والهندسة والأطباء، ثم تأتي بعدها التخصصات الأخرى ومنها التسويق والإدارة وغيرها»، مضيفاً: «بعد اختيار رائدي فضاء جديدين، سوف يخضعان إلى برنامج تدريبي، كما سيخضع رائدا الفضاء هزاع المنصوري وسلطان النيادي إلى برنامج تدريبي كذلك، ومن ثم سوف يقع الاختيار على أحد هؤلاء الأربعة ليكون رائد الفضاء المقبل الذي سيقوم بالمهمة الفضائية الجديدة».

وذكر أن عدد المسجلين في الدفعة الثنانية من رواد الفضاء يتضمن 130 إماراتياً حاصلاً على الدكتوراه، إضافة إلى عدد كبير من حملة الماجستير والتخصصات العلمية والأطباء، مؤكداً أهمية هذا العدد الذي يدل على أن الفئات المستهدفة هي الفئات التي قدمت فعلاً لرحلة البرنامج الجديدة، وهذا يدل اهتمام عدد كبير من المواطنين بالمشاركة في «رواد الفضاء»، منهم أشخاص قدموا الكثير في حياتهم العملية والدراسية، والآن يرفبون المشاركة في مهمة أكبر، لتقديم الأكثر للدولة.

ونوه بأن عملية الاختيار النهائي سوف تركز على المتقدمين الذين سيصلون إلى المراحل النهائية طبياً وصحياً وكافة الاشتراطات والاختبارات والتقييمات.

وأشار المري إلى أن أكبر المتقدمين سناً مواطن يبلغ من العمر 60 عاماً، فيما أصغرهم سناً هو طالب يبلغ من العمر 11 سنة، ما يشير إلى أن رحلة هزاع المنصوري إلى محطة الفضاء الدولية أحدثت تأثيراً إيجابياً في الشرائح العمرية المختلفة بالمجتمع، ولا سيما المرأة الإماراتية التي تقدمت بجدارة للبرنامج، على اختلاف أعمارهن وتخصصاتهن، فمن بين المتقدمات طبيبات ومعلمات وحملة شهادة الدكتوراه، ويتمتعن جميعاً بالكفاءة والتأهيل.

وحول مدة رحلة رائد الفضاء المقبل، قال المري: «نركز حالياً على اختيار رائدي فضاء جديدين، لينضما إلى رائدي الفضاء هزاع المنصوري وسلطان النيادي، وعن الفترة التدريبية لرواد الفضاء الأربعة، والتي ستحدد أنسب شخص منهم ليقع عليه الاختيار للمهمة الفضائية الجديدة المقبلة، وبعد سنوات التدريب سوف نحدد المهمة إلى الفضاء ومدتها وسوف نعلن عن ذلك في حينه».

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest + Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق