اخبار الامارات اليوم - «طرق دبي» تسمح بعودة تعليم قيادة المركبات بـ «شروط»

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

سمحت هيئة الطرق والمواصلات في ، لمعاهد تدريب القيادة بمعاودة نشاطها، اعتباراً من أول من أمس، بشروط أهمها الالتزام بالإجراءات الاحترازية المتخذة للحد من انتشار فيروس المستجد.

وأكدت لـ« اليوم» أنها لن تتردّد في اتخاذ قرار بإغلاق المعاهد غير الملتزمة بالإجراءات الاحترازية.

وكانت الهيئة أعلنت عن تمديد تصاريح تعليم قيادة المركبات في المعاهد المعتمدة في الإمارة لمدة ثلاثة شهور بالنسبة للتصاريح التي صدرت خلال فترة إغلاق معاهد تعليم قيادة المركبات في دبي، التي بدأت في 22 من مارس الماضي تنفيذاً لإجراءات برنامج التعقيم الوطني.

وأكدت في تعميم صادر بشأن السماح لمعاهد التدريب باستئناف نشاطها، أنها ستنفذ حملات تفتيشية للتحقق من الالتزام بالاشتراطات الوقائية.

وتضمنت الشروط المتعلقة بمرافق التدريب، تحديد أبواب للدخول وأخرى للخروج، ويمنع استخدام باب واحد للدخول والخروج، وإدخال المتعاملين وفق مواعيد مسبقاً، مع التأكد من عدم تجاوز عدد المتعاملين داخل المنشأة نسبة 30% من طاقتها الاستيعابية، وتوفير أجهزة فحص الحرارة عن بُعد، وأجهزة ومواد تعقيم في أماكن متفرقة بالمعهد.

كما اشترطت ضرورة إجراء التعقيم اللازم وتنظيف الكراسي والمقابض الخاصة بالمكاتب ومرافق التدريب دورياً، وتعقيم وتنظيف مركبات الفحص والتدريب بعد كل استخدام، داخلياً وخارجياً، وتكثيف التنظيف والتعقيم للمرافق، وأجهزة الدفع، والطاولات، والكراسي المخصصة لخدمة المتعاملين، وأزرار المصاعد، ومقابض الصعود والنزول للسلالم، ومنطقة الاستعلامات، ومداخل المنشأة ومخارجها.

وطلبت توثيق عمليات التنظيف، مع ذكر المواد المستخدمة في التطهير، ووضع الإرشادات والملصقات اللازمة للمحافظة على المسافة الآمنة للتباعد الاجتماعي، واستخدام الأكواب البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد، وتخصيص أماكن للعزل مزوّدة بمواد ذات الاستخدام الواحد، حيث يمكن استخدامها في الحالات الطارئة، أو وجود إصابات مؤكدة، وتدريب الموظفين على التعامل مع أي حالة طارئة، وتنفيذ عملية تعقيم وتنظيف شاملة بعد الدوام الرسمي.

كما اشترطت إزالة أماكن الجلوس العامة، وتخصيصها لأصحاب الهمم، وإيقاف التعامل النقدي، واستخدام أجهزة الدفع الإلكترونية في جميع المعاملات، والالتزام بساعات عمل بما يتوافق مع التوجيهات الحكومية، وفترة التعقيم الوطني، وتدوين جميع الإجراءات اليومية للمعهد، وعدم فتح المقاصف والمطاعم وغرف الصلاة التابعة للمنشأة.

ووضعت الهيئة إجراءات مخصصة للموظفين والزوّار، منها توجيه المتعاملين بحجز موعد مسبق قبل التوجه للمعهد من خلال رسالة نصية، ومن خلال مواقع التواصل الاجتماعي، ورصد درجة حرارة الزوّار قبل دخول المعهد، ومنع دخول أي زائر يظهر عليه ارتفاع في درجة الحرارة، أو لا يرتدي كمامة طبية، وتوجيه الموظفين في حال ظهور أي أعراض عدوى تنفسية بعدم مزاولة العمل، والتوجه إلى أقرب مركز طبي.

وأكدت عدم السماح باصطحاب الأطفال من عمر 3 حتى 12 عاماً، أو الأفراد فوق 60 عاماً بالدخول، حرصاً على سلامتهم، وعدم تجاوز عدد العاملين أو الموظفين نسبة 30% من إجمالي نسبة الموظفين، وتوجيه الموظفين والمتعاملين لتعقيم اليدين قبل وبعد استخدام أجهزة السحب الآلي أو أجهزة دفع بطاقات الائتمان، وتقليل الاجتماعات الداخلية وتفعيل الاجتماعات عن بُعد.

اشتراطات التدريب

-تقليص عدد الطلاب في الفحص التجريبي إلى طالب واحد في المركبة لكل موعد.

-تقديم المحاضرات النظرية إلكترونياً، وحال تقديمها في المعهد يكون بنسبة 30% من الطاقة الاستيعابية.

-عدم السماح للمدربين والمدربات فوق 60 عاماً أو المدربات الحوامل بالعمل.

-استخدام نظام مركزي لتسجيل معلومات التدريب والمحاضرات والاستغناء عن الأوراق.

-عدم السماح بالتجمعات في المعهد.

-الالتزام بالتباعد الاجتماعي للموظفين والمتعاملين بما لا يقل عن مترين.

-توفير كمامات للمتعاملين والفاحصين، ووضع المواد المعقمة في منطقة الفحص.

-الحرص على ارتداء الكمامة في كل أوقات العمل وأثناء التدريب والفحص.

-التعقيم بشكل مستمر بعد كل عملية تدريب أو فحص.


تنفيذ حملات تفتيشية للتحقق من التزام معاهد التدريب بالاشتراطات الوقائية.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest + Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق