اخبار الامارات اليوم - 9 مبادرات لرفع جاهزية الشباب الإماراتي للتعامل مع الأوبئة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أطلقت المؤسسة الاتحادية للشباب تسع مبادرات وطنية بهدف رفع جاهزية الشباب الإماراتي وتعزيز دوره الفعال في التعامل مع الأوبئة والحد من تأثيراتها المجتمعية وكافة مناحي الحياة في ، بالشراكة مع وزارة الصحة ووقاية المجتمع ووزارة التربية والتعليم، ووزراة الثقافة وتنمية المعرفة ووزارة تنمية المجتمع والهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأقاف والمجلس الوطني للإعلام والهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية. 

وتأتي المبادرات الحكومية التسعة، في ظل ما يشهده العالم من متغيرات كبرى تؤكد على الأهمية الكبرى للدور المجتمعي للشباب في الوقاية لحماية الأوطان والاستثمار في قدراتهم وطاقاتهم من خلال تدريبهم وتثقيفهم بشكل متخصص وإكسابهم مختلف المعارف والمهارات من أجل المساهمة الفاعلة في الوقاية من الأوبئة، والمشاركة في إدارة الأزمات ومعالجة آثارها على المديين القصير والبعيد بما يسهم في تحقيق وقاية المجتمع الإماراتي، والبدء بتنفيذ خطط استراتيجية للتعامل مع مختلف الأزمات في المستقبل.

وتضم المبادرات تنظيم دورة أساسيات الوقاية من الأوبئة، وحملة مجتمعية للاحتفاء بالكوادر الشابة في الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث وفي الجهات الصحية والأمنية والبلديات والدوائر الاقتصادية وغيرها من الجهات داخل الدولة، ومبادرة قيم للأجيال ضمن البرنامج الوطني لقيم الشباب الإماراتي الذي أطلقته سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك (أم الإمارات) رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، والمبادرة الرابعة دليل الاعتناء بكبار المواطنين

وتهدف المبادرة إلى إشراك الشباب الإماراتي في الاعتناء بكبار المواطنين. 
أما المبادرة الخامسة وهي «صناعة المحتوى» تتيح الفرصة أمام الشباب في الإمارات للمشاركة في صناعة محتوى توعوي باللغتين العربية والإنجليزية للوقاية من الأوبئة والفيروسات، والمبادرة السادسة «العادات الإماراتية في التعامل مع الأوبئة» وتنطوي على تطوير دليل إرشادي للشباب حول العادات والتقاليد الإماراتية في التعامل مع الأوبئة.

والمبادرة السابعة «منصة فرص»، وهي منصة إلكترونية تتيح الفرصة للشباب الإماراتي للوصول إلى جميع فرص المشاركة في الخدمة المتاحة للتعامل مع المرحلة الحالية للوقاية من الأوبئة، فيما تهدف المبادرة الثامنة «دليل استثمار الوقت في المنزل»، إلى مساعدة الشباب على ابتكار حلول وآليات من أجل توظيف طاقتهم وأوقاتهم في تنفيذ العديد من الأعمال، خاصة في حال العمل من داخل المنزل، وتهدف المبادرة التاسعة «وقف الشباب للوقاية» إلى مشاركة الشباب والمؤسسات في تخصيص أوقاف لحماية المجتمع من الأوبئة والفيروسات، مثل المعقمات وغيرها من الأدوات والمعدات المهمة لهذا الغرض، وبشكل يسمهم باستدامة العمل الوقفي في مجال الوقاية من الأوبئة والأمراض. 
 

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest + Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق