اخبار الامارات اليوم - مدارس خاصة تخالف قـرار إيقاف الفعاليات والأنشـــطة الطـــلابية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

رصدت « اليوم» مخالفة مدارس خاصة قرار وزارة التربية والتعليم تعليق الأنشطة والفعاليات الطلابية حتى إشعار آخر، وذلك بإقامة فعاليات وحفلات تراثية وغذائية وثقافية بحضور فرق فنية، وعزت المدارس تنفيذ الفعاليات قبل صدور قرار الوزارة لعدم انتباهها إلى وصول القرار عبر الإيميل الأحد الماضي إلا بعد تنفيذ الفعاليات.

من جهتها اعتبرت وزارة التربية والتعليم تنظيم فعاليات مدرسية، بعد صدور قرار تعليق الفعاليات والرحلات والأنشطة المدرسية، مخالفةً تستوجب اتخاذ إجراءات عدة ضد المدرسة التي ترتكبها.

وأبلغت الوزارة «الإمارات اليوم» بأن فرق التفتيش ستراقب المدارس للوقوف على مدى التزامها بتطبيق القرار، حفاظاً على سلامة الطلبة والعاملين فيها، ومنع احتمالية الإصابة بعدوى فيروس ، مؤكدةً أنها ستتخذ إجراءات مشددة ضد المدارس المخالفة.

وكانت الوزارة قررت تعليق الأنشطة والفعاليات الطلابية الداخلية والخارجية في كل المدارس، وتم إصدار تعميم لإدارات المدارس بذلك حرصاً على سلامة الطلاب، كما تم تعليق دوام حضانات الأطفال اعتباراً من الأحد الماضي.

وقال المشرف العام في مدرسة الشعلة في عجمان فرع المنهاج الوزاري، عيسى حميدات، إن المدرسة فوجئت بوجود قرار من وزارة التربية والتعليم على البريد الالكتروني بإيقاف الفعاليات والأنشطة بعد بدء الفعالية وحضور ذوي الطلبة والفرق الفنية للمدرسة.

وأوضح أن المدرسة أقامت الفعالية نظراً لوصول عدد كبير من ذوي الطلبة وإحضار الطلبة وجبات غذائية تعبر عن تراث كل دولة، وتواصلت المدرسة مع أسر الطلبة الذين لم يحضروا للمدرسة وأبلغتهم بوجود قرار من الوزارة بإيقاف الفعاليات حفاظاً على الصحة العامة للطلبة.

وأضاف أن «الفعالية كانت معدة مسبقاً للطالبات، وفور علمنا بقرار الوزارة تم اختصار الفعالية واقتصارها على عدد من الطالبات وذويهم الموجودين في المدرسة».

وأشار إلى أنه كان من المفترض أن تكون الفعالية لمدة يومين وتم اختصارها في اليوم الأول وإلغاء الثاني، التزاماً بقرار الوزارة.

وأفادت مديرة مدرسة خاصة في رأس الخيمة، رفضت ذكر اسمها، بأن قرار الوزارة وصل إلى إيميل المدرسة صباح الأحد والفعاليات تم التحضير لها قبل أسبوع من القرار، وبالتالي فإن إقامة الفعاليات تم قبل اطلاع الموظف المسؤول على الإيميل، الأمر الذي لم يمكن المدرسة من إيقاف الفعاليات والأنشطة إلا بعد الاطلاع عن الإيميل بعد مرور ثلاث ساعات على بداية الفعالية.

وأضافت أن فعاليات اليوم المفتوح كانت لطلبة الحلقة الأولى من أجل تعريفهم بالثقافات المختلفة، ولم يتم استدعاء مدارس أخرى للمشاركة أو احضار وجبات طعام من خارج المدرسة، كما تم اختصار الفعالية والأنشطة على ثلاث ساعات بدلاً من خمسة التزاماً بقرار الوزارة.

وأشارت إلى أن وصول قرار الوزارة بداية اليوم الدراسي أربك الفعاليات والأنشطة التي كانت المدرسة تخطط لإقامتها واحتسابها ضمن الدرجات السلوكية، مضيفة أن المدرسة حولت الأنشطة والفعاليات إلى حصص تفاعلية بين الطلبة من أجل تعويضهم عن الفعاليات التي تم إيقافها.

وقال مدير مدرسة خاصة في الشارقة، تحفظ على ذكر اسمه، إن المدرسة لم تخالف قرار الوزارة بإيقاف الفعاليات والأنشطة لكنها علمت بالقرار في وقت متأخر أثناء إقامة الفعالية للطلبة، الأمر الذي جعل المدرسة تكمل الأنشطة والفعاليات يوم الأحد الماضي وتلغي جميع الفعاليات المبرمجة خلال الفترة المقبلة.

وأضاف أن الفعاليات كانت مقامة في مسرح المدرسة عن الزي التراثي لدول الطلبة المشاركين في المرحلة الأولى، موضحاً أن إلغاء الفعالية بشكل فوري قد يؤثر على سعادة الطلبة لذلك اضطرت المدرسة لاستكمال الفعالية مع اختصار برامجها لتفادي إرباك الطلبة، مشيراً إلى أنه تم إبلاغ الطلبة وذويهم بإلغاء الفعاليات المقبلة.

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest + Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق