اخبار الامارات اليوم - «البنية التحتية»: تطوير امتداد شارع الإمارات العام الجاري

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

كشفت وزارة تطوير البنية التحتية عن طرحها مشروع تطوير امتداد شارع ليبدأ التنفيذ خلال العام الجاري 2020، حيث يشمل مشروع التطوير إنشاء تقاطع سفلي نفق، بالإضافة إلى عدد من الطرق الانزلاقية وطرق حلقية رابطة على طريق الإمارات E611 عند تقاطعه مع المحور المؤدي إلى خورفكان الذي تم إنشاؤه حديثاً ويعرف باسم طريق خورفكان ويعتبر رديفاً لطريقي مليحة والذيد اللذين يقومان بمهمة الوصل بين الساحل الغربي والشرقي للدولة.

وأكدت مدير إدارة العقود الهندسية، المهندسة إيمان المنصوري، أن المشروع الجديد يعتبر من المشاريع الحيوية والاستراتيجية لشبكة الطرق الاتحادية بالساحل الشرقي للدولة، موضحة أن إنجازه سيعزز عملية الربط بين المدن في الساحل الشرقي، كما سيؤمن انسيابية الحركة المرورية في المنطقة، لافتة إلى أن أهمية المشروع تتمثل في تدعيم شبكة الطرق الاتحادية بالمناطق الشمالية، فيما سيسهم كذلك في تعزيز إمكانية تنقل المركبات بشكل أكثر انسيابية، ويقلل من أزمنة الرحلات المستغرقة حالياً، وتالياً يقلل كلفة الرحلات المقطوعة في الساحل الشرقي.

ولفتت إلى أن الوزارة تستهدف تنفيذ المشاريع بما يتناسب مع طبيعة المنطقة وامتدادها الاجتماعي، بهدف توفير مقومات العيش الكريم والحياة الحضارية للمواطنين والمقيمين على أرض الوطن، لافتاً إلى أن الوزارة تسعى من خلال تنفيذها المشاريع المختلفة إلى تحقيق مكانة مرموقة للدولة دولياً، ودعم التوجهات المستقبلية ومؤشر جودة الطرق، وكذلك تحقيق أعلى مؤشرات السعادة للمواطنين والمقيمين على أرض الإمارات، الأمر الذي يصب في دعم رؤية الإمارات 2021 والأجندة الوطنية.

وبينت المنصوري أن المشروع الجديد يستهدف إنشاء تقاطعات ارضية وأنفاق، بهدف رفع الطاقة الاستيعابية للطريق، الأمر الذي يسهم في تحسين الربط والتواصل بين المجمعات الحضرية على جانبي الطريق كما يخدم عملية انطلاق الرحلات من الساحل الشرقي لدولة الإمارات عبر شارع خورفكان، كما يشمل إنشاء معبر مزدوج من خمس حارات أسفل شارع E611 الحالي للسماح بتوسعة طريق خورفكان من خلال منطقة البراشي في المستقبل، وإنشاء حلقة من حارتين في الاتجاه الشمالي الجنوبي للمرور المتجه إلى من طريق خورفكان، مع ما يرتبط بذلك من نقاط الاندماج والتفرع مع الحارات الإضافية، فضلاً عن طريق متفرع من حارتين في الاتجاه الشمالي الشرقي للمرور المتجه إلى خورفكان من الشارقة، وطريق متفرع من حارتين في الاتجاه الجنوبي الشرقي للحركة المرورية المتجه من دبي إلى خورفكان، وما يرتبط بذلك من نقاط الاندماج والتفرع مع الحارات الإضافية.

ولفتت مدير إدارة العقود الهندسية أن المشروع يشمل كذلك إنشاء طريق متفرع من حارة واحدة في الاتجاه الشمالي الشرقي للمرور المتجه إلى الشارقة من طريق خورفكان، وما يرتبط بذلك من نقاط الاندماج والتفرع مع الحارات الإضافية، وإنشاء حارة واحدة في الركن الشمالي الشرقي للسماح بالدوران للخلف (U-turn) جنوباً على شارع E611 ولتوفير إمكانية وصول محتملة من E611 إلى منطقة البراشي في المستقبل، إلى جانب إنشاء جدران حاجزة حول أعمدة خطوط الكهرباء الهوائية الحالية بجهد 220 كيلوفولت التابعة لهيئة كهرباء ومياه الشارقة والمحطة الفرعية الحالية لتقليل الاختلاف في المنسوب بين الطريق المقترح وتركيبات هيئة كهرباء ومياه الشارقة.

فيما تشمل أعمال مشروع تطوير امتداد شارع الإمارات أعمال خفض وحماية خط أنابيب الغاز القائم ذي الضغط العالي تحت الأرض قُطر 750 ملم من الصجعة إلى اللية التابع لهيئة كهرباء ومياه الشارقة الذي يمتد في الجزيرة الوسطية لشارع E611، وخط أنابيب الغاز قطر 315 ملم التابع لهيئة كهرباء ومياه الشارقة والواقع شرق شارع E611 عند التقاطع، والأعمال المتعلقة بمنظومة الصرف الصحي المقترحة في منطقة التقاطع، فضلاً عن إنشاء مضخة إطفاء حريق (بسعة 50 غالوناً في الدقيقة، 6 بار) وصهريج مياه (سعة 1500 غالون) للمعبر طبقاً للاشتراطات المتبعة في ذلك المجال.


المشروع الجديد حيوي واستراتيجي لشبكة الطرق الاتحادية بالساحل الشرقي للدولة.

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest + Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق