اخبار الامارات اليوم - 5 % حجم تأثر الطرق في دبي بسبب الأمطار

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

تمكنت الفرق الميدانية التابعة لهيئة الطرق والمواصلات في ، أمس، من سحب تجمعات المياه في شوارع تأثرت بسقوط أمطار خلال ساعات ليل أول من أمس (ليل الثلاثاء الأربعاء)، في وقت أكدت الهيئة لـ« اليوم» أن 5% فقط من حجم شبكة الطرق تأثرت بالهطول الشديد للأمطار خلال الأيام الماضية، كما أفادت بأن لديها منظومة متكاملة من الفرق الميدانية وشبكات المواصلات العامة التي تضمن مواجهة أي طارئ وفق سيناريوهات معدة سلفاً، يبلغ عددها 41 سيناريو، للتعامل مع كل حالة، بالإضافة الى 10 آلاف كاميرا تراقب حالة وظروف الطرق تمكنها من التدخل فوراً.

وأكدت الهيئة أن معظم الشوارع الرئيسة شهدت أمس حركة مرور انسيابية نتيجة الإجراءات التي تنفذها الفرق الميدانية المشتركة التابعة للجهات المعنية.

وأفادت بأن الطرق في دبي تتكون من عدد كبير من المحاور الاستراتيجية المهمة، أفقية وعمودية، تسمح بالتعامل مع المسارات والشوارع بمرونة كبيرة، بحيث لو تسببت الظروف في إغلاق أحد المحاور لأي سبب، فإنه يتم فوراً تحويل الحركة المرورية إلى مسارات ومحاور أخرى تضمن انسيابية حركة المرور.

وأكدت الهيئة أن 5% فقط من حجم شبكة الطرق تأثرت بالهطول الشديد للأمطار التي بلغت كميتها 150 ملم/‏ساعة، مشيرة إلى أن نسبة التأثر تعد طبيعية وضئيلة بالنسبة لكمية الامطار. واعتبرت الهيئة أن التعامل مع كمية أمطار لم تشهدها البلاد منذ 24 عاماً كان بمنتهى الحرفية، وأنها لم تتسبب بوقوع وفيات أو أضرار جسيمة.

وأفادت الهيئة بأن هناك فريقاً متكاملاً يعنى بالتعامل مع أي طارئ يحصل في طرق وشوارع الإمارة، تعمل وفقاً لاختصاصاتها، بينها فريق التعامل مع الإشارات الضوئية والتحويلات المرورية، والإغلاقات، والانهيارات أو الأعطال التي قد تحدث في البنية التحتية لأي سبب.

وأوضحت أن فريقها يتكون من 700 موظف يضم مقاولين وعاملين في الفرق المتخصصة التابعة لهيئة الطرق والمواصلات، بالإضافة الى 150 مضخة وصهريجاً للتعامل مع هذه الحالات، وكذلك 150 معدة تضم أدوات مختلفة، فضلاً عن البحيرات الاصطناعية التي أنشئت لسحب مياه الأمطار المتجمعة في بعض الأماكن، مثل شارع الشيخ زايد على الحدود مع إمارة أبوظبي.

وأردفت الهيئة أن مركز التحكم الموحد التابع لها يوضح حركة المرور والمواصلات العامة في كل شوارع الإمارة، ويكشف الوضع بوضوح، مضيفة أن الهيئة لديها أكثر من 10 آلاف كاميرا تراقب من خلالها الشوارع والمرافق، وبالتالي تستطيع اتخاذ القرارات والإجراءات المطلوبة في الوقت المناسب.

معظم شوارع دبي الرئيسة شهدت حركة مرور انسيابية نتيجة إجراءات الفرق الميدانية.

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest + Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق