اخبار الامارات اليوم - تعديل أنظمة صرف الأمطار في أبوظبي لتجنّب الفيضانات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أعلنت بلدية أبوظبي قرب الانتهاء من أربعة مشروعات عملاقة لتطوير الطرق والبنى التحتية داخل جزيرة أبوظبي، بميزانية تجاوزت 288.2 مليون درهم، لافتة إلى أنها منحت أولوية قصوى لمشروع تعديل أنظمة صرف الأمطار القائمة، بهدف تجنب فيضانات مياه الأمطار، والحد من تجمعات المياه أثناء العواصف المطرية، وتقليل نفقات إزالتها.

وأفادت خلال محاضرة نظمها مكتب شؤون المجالس بديوان ولي عهد أبوظبي، مساء أمس الأول، بمجلس محمد خلف، تحت عنوان «عرض المشاريع التطويرية المستقبلية والحالية والمرافق المجتمعية»، بأنها أنجزت 55% من أعمال هذا المشروع الحيوي، تمهيداً للانتهاء منه بحلول شهر أكتوبر المقبل.

وقال رئيس قسم التخطيط والبرمجة في بلدية أبوظبي، المهندس محمد راشد بن لجرد: «أول المشروعات التي ننفذها حالياً خاص بأعمال متفرقة لتطوير شبكات خط صرف مياه الأمطار داخل جزيرة أبوظبي، حيث تم البدء في تنفيذه في أكتوبر 2018، بميزانية تقدّر بنحو 39 مليوناً و600 ألف درهم، إذ يعتمد المشروع على أوامر العمل لتنفيذ أي أعمال مدنية، كهربائية أو ميكانيكية، ضرورية لخدمات تصريف الأمطار، ما سيجعل بالإمكان استكمال إنشاء شبكات تصريف الأمطار في المناطق المطورة حديثاً، وربطها مع الشبكة القائمة، وكذلك إيجاد الحلول لانقطاعات الشبكات في مدينة أبوظبي، لاسيما أن المشروع يتضمن تعديل أنظمة تصريف الأمطار القائمة من أجل تحسين الكفاءة، وإيجاد الحلول للمشكلات في مشروعات التشغيل والصيانة لنظام تصريف مياه الأمطار والمياه الجوفية، التي تكون غير متضمنة في هذه المشروعات».

وأضاف: «تم إنجاز 55% من أعمال هذا المشروع الحيوي، الذي يسهم بشكل مباشر في تحقيق أهداف البلدية الخدمية، ويعد للمشروع أولوية كبيرة لتجنب أي فيضانات من مياه الأمطار داخل جزر أبوظبي، وكذلك للحد من ظاهرة تجمعات مياه الأمطار أثناء العواصف المطرية، وسلامة وصحة مستخدمي الطرق، والحفاظ على المظهر الحضاري، وتقليل نفقات إزالة التجمعات المائية أثناء الطوارئ»، لافتاً إلى أنه سيتم الانتهاء من المشروع بحلول شهر أكتوبر المقبل.

وأشار إلى أن ثاني المشروعات التي تنفذها البلدية حالياً يشمل «أعمالاً متفرقة لأحواض (شرق وغرب) جزيرة ابوظبي»، موضحاً أن البلدية بدأت تنفيذه في أكتوبر 2018، بميزانية وصلت إلى 114 مليوناً و796 ألف درهم.

ولفت إلى أن المشروع يتضمن إنشاء طرق متفرقة ومواقف، وإنشاء مداخل للقطع، مع حماية أو تحويل وإزالة الخدمات الموجودة، ووضع العبارات المستقبلية، وأعمال صرف مياه الأمطار، وأعمال الصرف الصحي، وأعمال إنارة الشوارع، وأعمال الحماية، فيما يهدف المشروع الثالث إلى تطوير وتحسين منطقة شارع مارينا البطين، ويتضمن تنفيذ طريق مزدوج بطول كيلومتر.

وأفاد بن لجرد بأن آخر المشروعات التي تنفذها البلدية حالياً لتطوير الطرق والبنى التحتية، يُعنى بتطوير طرق داخلية، ومواقف سطحية، ومساحات عامة للحوض غرب 58 وغرب 69.

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest + Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق