اخبار الامارات اليوم - بالفيديو.. مليار راكب ينقلهم تاكسي دبي خلال 25 سنة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات مطر الطاير ، أن إجمالي عدد الرحلات التي نفذتها مركبات الأجرة التابعة لمؤسسة تاكسي ، خلال الفترة من عام 1995 إلى ديسمبر 2019، بلغ 682 مليون رحلة، نقلت خلالها أكثر من مليار راكب، مشيراً إلى أن حجم أسطول المؤسسة ارتفع من 81 مركبة في بداية التشغيل في عام 1995 إلى 5201 مركبة في عام 2019، وارتفع عدد السائقين من 886 سائقاً إلى 11500 سائق، وقفز عدد الموظفين من 23 موظفاً إلى 1131 موظفاً، وشهدت الخدمات التي تقدمها المؤسسة قفزة كبيرة من خدمة واحدة عام 1995 إلى 13 خدمة في عام 2019.

وزار الطاير مؤسسة تاكسي دبي ، واطلع خلال الزيارة على استخدامات الذكاء الصناعي في الارتقاء بخدمة نقل الركاب في المؤسسة، حيث جرى توظيف الذكاء الاصطناعي في تحقيق التوازن بين العرض والطلب على خدمة مركبات الأجرة، وكذلك في تحليل بيانات الرحلات، والتوجيه الذكي للأسطول للمناطق الأكثر طلباً على الخدمة، إلى جانب استخدامه في القيادة الآمنة من خلال رصد سلوكيات السائقين ومدى التزامهم بمعايير القيادة الآمنة، كما اطلع على التحديث الجديد في التطبيق الذكي لتاكسي دبي (DTC)، الذي يغطي خدمة مركبات الأجرة العادية وخدمات الليموزين، والليموزين الكهربائي، وليموزين أميرة، وساهم التطبيق في تقليص معدل زمن وصول مركبة الأجرة للمتعامل إلى 6.5 دقائق، ويتيح التطبيق الحصول على خدمات متعددة مثل الحصول على سائق، والأيدي الأمينة، وأميرة، وأصحاب الهمم.
واستمع خلال الزيارة إلى شرح عن مشروع أتمتة خدمة تاكسي مبنى المطار رقم 3، الذي يهدف إلى زيادة عدد المركبات، وتنظيم عملية تفويج المركبات، وتقليل وقت الانتظار من 11 دقيقة إلى خمس دقائق، ويتضمن المشروع زيادة عدد قنوات حجز مركبة الأجرة، مثل الحجز عند شراء تذكرة السفر، أو من خلال الشاشات في الطائرة، أو من خلال التطبيق الذكي DTC، أو عبر الأجهزة الذكية الموزعة في مبنى المطار، ولضمان نجاح المشروع وظفت المؤسسة تقنيتي الذكاء الاصطناعي وتحليل البيانات الضخمة.

واطلع أيضا على الجيل الجديد من مركبات تويوتا الهجينة (هايبرد) التي انضمت لأسطول مؤسسة تاكسي دبي، وتتميز الموديلات الحديثة منها بانخفاض معدل استهلاك الوقود بنسبة 47%، ومن ثم انخفاض معدل الانبعاثات الكربونية بنسبة 47% أيضا. وتأتي هذه المبادرة في إطار التزام الهيئة باستراتيجية التنقل الأخضر الهادفة للوصول بنسبة إدراج المركبات الكهربائية والهجينة من إجمالي المشتريات السنوية للمركبات الجديدة والمستأجرة في أسطول الحكومة إلى 10% بحلول عام . وتنفيذاً لاستراتيجية خفض الانبعاثات الكربونية في إمارة دبي، والتي تستهدف خفضها بنحو 16% بحلول عام 2021، إضافة الى خطة الهيئة لتحويل 50% من مركبات الأجرة في دبي إلى مركبات هجينة (هايبرد) بحلول عام 2021، كما اطلع على مركبة تسلا موديل 3، والمركبة الكهربائية التي تعمل بخلايا وقود الهيدروجين، من نوع تويوتا ميراي.

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest + Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق