اخبار الامارات اليوم - 5 طلاب يبتكرون «ذراعاً روبوتية» للمهام الصعبة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

توصل خمسة طلاب بكلية التقنية العليا في رأس الخيمة إلى لحماية العمال في المصانع، أثناء أدائهم مهامهم، وذلك عن طريق ابتكار ذراع روبوتية، يستخدمها العامل لإنجاز المهام الصعبة، ويمكن التحكم في الذراع عن طريق ارتداء قفاز متصل باليد الروبوتية بأسلاك.

وقال الطالب أحمد الشميلي إن الذراع الروبوتية المطبوعة بتقنية 3D، استغرق إنجازها نحو فصلين دراسيين، وتحتوي على خمسة مولدات كهربائية، لكل إصبع مولد، ومن ثم يمكن التحكم فيها سلكياً عن طريق تحريك القفاز باليد البشرية نحو الهدف المراد إنجازه. وأضاف: «استلهمنا فكرة الذراع الروبوتية من خلال زياراتنا لعدد من المصانع، وشاهدنا كيف يتعرض عمالها لحوادث مختلفة أثناء العمل، والتي تصل في بعض الأحيان إلى إلحاق الأذى بأيدي بعضهم، بسبب التعامل مع الماكينات بشكل مباشر، لذلك التفتنا إلى ضرورة الاستفادة من الذكاء الاصطناعي والتقنية الحديثة لإيجاد ابتكار يحمي هؤلاء العمال». وتابع الشميلي «طرحنا أكثر من فكرة في هذا المجال، واستقر الرأي على فكرة الذراع الروبوتية، واشتركتُ في تنفيذها مع أربعة من زملائي، هم: عبدالله الطنيجي، وفيصل طحنون، وغانم آل علي، وسلطان الحرمي». ولفت إلى أنهم يستهدفون خلال المرحلة المقبلة تطوير الذراع الروبوتية، بحيث تعمل لاسلكياً، وتزويدها بالبرمجة والتقنية اللازمة بحيث تحاكي حركة اليد البشرية بشكل طبيعي، متابعاً: «فزنا من خلال هذا المشروع بالمركز الأول، في مسابقتين، أجريتا خلال شهر ديسمبر الماضي، إحداهما على مستوى كليات التقنية العليا في الدولة، والأخرى في فرع كليات التقنية العليا في إمارة رأس الخيمة». وأوضح أن النموذج الأولي للذراع الروبوتية مصنوع من البلاستيك، وأجرى عليها الفريق تجارب عدة، أدت جميعها إلى نتائج جيدة.

 

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest + Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق