اخبار الامارات اليوم - «صوت الحكمة» يؤكد أهمية بناء مجتمع قائم على التسامح

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكد مركز صوت الحكمة التابع لمنظمة التعاون الإسلامي على أهمية دمج الأقليات، وبناء مجتمع متحد متماسك قائم على معاني التسامح والتعايش وقبول الآخر.

وأفاد المركز في بيان نشره، أخيراً، على حسابه الرسمي في موقع «تويتر» بأنه أنتج فيلماً قصيراً يلقي الضوء على الأقليات الدينية والعرقية في الدول الإسلامية، مؤكداً أن قضايا الأقليات تستغل في كثير من الأحيان لاختلاق الأزمات في البلد الواحد، خصوصاً في دول العالم الإسلامي.

وذكر أن من أمثلة الأقليات الدينية في العالم الإسلامي، المسيحيين الذين يراوح عددهم بين 139 و 144 مليون نسمة، والدروز الذين يبلغ عددهم 700 ألف نسمة، مضيفاً أن من أمثلة الأقليات العرقية الأمازيع، الذين يقدر عددهم بـ55 مليون نسمة، والأكراد الذين يراوح عددهم بين 25 مليوناً و35 مليون نسمة.

وتأسس المركز بهدف نشر قيم التسامح والحوار والسلام والتفاهم، والعمل على توظيف وسائل وآليات الإعلام والتواصل الاجتماعي، لتعرية وتفكيك الخطاب المتطرف، ومناقشة القضايا الفكرية والعقائدية الملتبسة على الشباب المسلم، لتصحيح المفاهيم السائدة والمنتشرة، وعرض فلسفة الإسلام السمحة في القضايا الملتبسة، التي يساء فيها فهم التصور الإسلامي من طرف غير المسلمين، كقضايا الجهاد، وأخلاقيات الإسلام في الحرب، وقوانين معاملة الأسرى، والقيم العائلية، وقضايا التعدد الثقافي وفلسفة الإسلام مع الآخر.

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest + Whats App
للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق