اخبار البحرين اليوم - أبوالفتح : 153 طلباً لمشروع تنمية المدن والقرى

BNA 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

2018/07/08 - 42 : 07 PM

المنامة في 08 يوليو / بنا / منذ انطلاقته في العام 2006، ساهم مشروع تنمية المدن والقرى في الدفع بعجلة النهضة العمرانية بمملكة البحرين عبر دعمه للأسر البحرينية محدودة الدخل، ومساعدة تلك الأسر في تحسين مستوى معيشتها، بما يصب في نهاية المطاف في طريق تحقيق التوجهات الحكومية نحو تحقيق رؤية البحرين الاقتصادية 2030م.

وقالت وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني انها بادرت في وضع استراتيجية تواكب الاحتياجات المطلوبة لتقديم خدمات ذات جودة عالية، خصوصاً مع اهتمام الحكومة الموقرة بهذا المشروع.

وأوضحت ان الجهود المشتركة بين وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني والمجالس البلدية، أثمرت في تحقيق أهداف المشروع عبر استيعاب أكبر عدد من الطلبات وتسهيل الإجراءات أمام المواطنين من ذوي الدخل المحدود للاستفادة من هذا المشروع.

وقال وكيل الوزارة لشؤون البلديات الدكتور نبيل أبو الفتح "إن الوزارة رصدت ميزانية سنوية مقدارها 2.4 مليون دينار للمشروع، لإنجاز أكبر عدد من الطلبات المرفوعة من قبل المجالس البلدية"، واعتبر أن "الميزانية المرصودة كافية لتغطية جميع الطلبات".

وأوضح أن الوزارة تسلمت خلال العام الجاري 2018، ما مجموعه 153 طلباً جاري العمل على تنفيذ 100 طلب، فيما تعكف الوزارة بعد استكمال الإجراءات الأخرى على تنفيذ باقي الطلبات.

وتوقع أبو الفتح أن يتجاوز عدد البيوت المنجزة منذ إطلاق المشروع، 2900 بيت بنهاية العام الجاري وأكد تجاوب الوزارة مع أية طلبات جديدة ترد إليها والبت فيها بشكل مباشر بعد استيفاء المعايير المطلوبة بحسب الدليل الاسترشادي للمشروع وأشار إلى أنه لا توجد اية طلبات جديدة على قائمة الانتظار.

وأكد انه "مع بزوغ المشروع الاصلاحي لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، ازدادت المشاريع الاستراتيجية، واصبحت مملكة البحرين على قائمة الدول المتطورة ومثالاً يحتذى بها في المحافل العربية والدولية، فيما يخص الاهتمام بشريحة المواطنين من ذوي الدخل المحدود ويعد مشروع تنمية المدن والقرى من المشاريع الرئيسية لوزارة الاشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني".

من جانبها، تحدثت مدير إدارة التنمية الحضرية المهندسة راوية المناعي عن تطبيق آلية جديدة تضمن الجودة والسرعة في العمل، من خلال اعتماد نظام العقود الزمنية، وقالت "بدأنا العمل بتطبيق النظام الجديد على طلبات العام 2018، اذ تعاقدت الوزارة مع 3 مقاولين ممن لديهم الخبرة الفنية ومؤهلين لدى الوزارة لتنفيذ الطلبات مباشرة فور ورودها من المجالس البلدية بعد استيفاء جميع المعايير المطلوبة".

وذكرت أن "الخطة المستقبلية للوزارة تنصب على تطوير النظام الالكتروني الخاص بالمشروع، فضلاً عن الارتقاء بمستوى الخدمات والإشراف على مخرجات العمل، ورفع مستوى التنسيق والتعاون مع المجالس البلدية".

وكشفت المناعي عن ترسية مناقصة لتنفيذ 4 منازل إضافية للمنازل المدرجة ضمن مشروع تنمية المدن والقرى، وذلك في محافظتي المنامة والمحرق.

وفيما يتعلق باشتراطات ومعايير حالات الحريق، قالت المناعي "بناءً على توجيه من سعادة وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني المهندس عصام بن عبدالله خلف، ومراعاة للحالات الانسانية، ومساعدة للأسر المتضررة من أجل الحصول على الاستقرار العائلي، وتسهيل المعايير المطبقة وتقليص مدة الانتظار، فإن الوزارة تعكف حاليا على تعديل بعض الاشتراطات المتعلقة بحالات الحريق، وأوضحت "الشرطان المتعلقان بحالات الحريق بإعتبارها حالة إنسانية ونعمل حاليا على تعديلها هي ألا يتجاوز مجموع دخل مقدم الطلب عن 800 دينار بعد ان كان مجموع الدخل المعتمد هو 600 دينار، علاوة على إلغاء شرط مرور 10 سنوات على ملكية المسكن والإقامة".

ونفت المناعي أن تكون الوزارة قد رفضت أي طلب مستوفي لجميع الاشتراطات المعتمدة ضمن المشروع، وأوضحت أن الوزارة توقف بعض الطلبات بسبب عدم استيفائها للاشتراطات المعتمدة.

ع.ر/ع ع

بنا 1616 جمت 08/07/2018

عدد القراءات : 0         اخر تحديث : 2018/07/08 - 42 : 07 PM

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار البحرين اليوم - أبوالفتح : 153 طلباً لمشروع تنمية المدن والقرى في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع BNA وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي BNA

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق