كتائب القسام تعلن مسؤوليتها عن عملية حاجز النفق جنوب القدس

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

كتائب القسام تعلن مسؤوليتها عن عملية حاجز النفق جنوب القدس

أعلنت كتائب القسام في الضفة الغربية، مساء الخميس، مسؤوليتها عن عملية اقتحام حاجز النفق جنوب القدس المحتلة صباح اليوم.

وقالت الكتائب في بيان لها: إن مجموعة قسامية مجاهدة أغارت على قوات العدو في الحاجز العسكري الفاصل بين شمال بيت لحم وجنوب القدس المحتلة، وتمكنوا بفضل الله من قتل وجرح عددا من الجنود الصهاينة، انتقاماً لدماء الشهداء في غزة العزة.

قتل جندي صهيوني وأصيب 5 آخرون إضافة إلى مستوطنَين، صباح الخميس، بعملية إطلاق نار فدائية، استشهد منفذوها الثلاثة، على حاجز الأنفاق بين بيت لحم، والقدس المحتلة، في الضفة الغربية.

وأوضحت مصادر محلية أن المقاومون الفلسطينيون اقتحموا الحاجز بأسلحة وأطلقوا النار على الجنود المتواجدين فيه بشكل مباشر، حيث اعترف الاحتلال بإصابة 8 جنود أحدهم في حالة الخطر، بينما استشهد المنفذون الثلاثة.

ولاحقًا أفادت قناة “كان” العبرية، مقتل جندي إسرائيلي متأثرًا بإصابته بعملية إطلاق النار.
وقالت القناة العبرية، إن مستشفى “شعاري تصديق” الإسرائيلي أعلن مقتل الجندي الإسرائيلي المصاب في عملية النفق بين القدس وبيت لحم.

وفي تفاصيل العملية بحسب مصادر محلية، فإن المقاومين وصلوا حاجز الأنفاق في سيارة، وترجلوا منها واقتحموا الحاجز واشتبكوا مع جنود الاحتلال الذين أظهرت مقاطع مصورة فرار أغلبهم من أمام المقاومين.

وعقب العملية انتشرت قوات الاحتلال بشكل كبير في مكان العملية، فيما أشارت مصادر عبرية إلى احتمالية انسحاب أحد المنفذين من المكان.

 


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابتي ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابتي ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق