ميسي ورونالدو، توتي وديل بييرو .. هل كان انتماؤهم كاذبًا؟

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

“الجميع يسألونني لماذا بقيت في روما طول مسيرتي؟ روما بالنسبة لي هي الحياة، هي عائلتي، هي كل شيء، وبالنسبة لي هي العالم”.

ورغم أنّه رفض بصورة قاطعة اللعب في الجلاكتيكوس، لكنّه أكد عشقه للنادي وأوضح: “لو كنت رحلت عن روما، أكن لأنضم لأي فريق سوى ريال مدريد“.

وأردف: “بالطبع لن ألعب في إيطاليا سوى لروما، ومع كامل احترامي لباقي الأندية، فإنني قررت أن أبقى وفيًا للفريق الذي شجعته منذ الطفولة”

هذه التصريحات تكشف عن رغبة توتي في الانتقال إلى ريال مدريد لولا انتماءه لروما، وذلك يعني أن الانتماء لذئاب العاصمة هو الشيء الوحيد الذي منعه عن ارتداء قميص الملكي، ما يعني أن الطعن في انتمائه ليس منطقيًا أبدًا. 


المصدر


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق