اخبار برشلونة اليوم - مكتشف ريكي بويج وأنسو فاتي يحكي قصة صعودهما

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

تحدث ألبيرت بوتش المدير الفني السابق لشباب حول الطرق التي تم من خلالها اكتشاف موهبة ريكي بوتش وأنسو فاتي اللذين أصبحا لاعبين في صفوف الفريق الأول لبرشلونة في الوقت الحالي. 

وتم استدعاء للمنتخب الإسباني وقدم أداء مميزًا في معسكره الأول وسجل هدفًا رائعًا، ليبدأ الحديث عن فاتي وبوتش بصورة أكبر في الوقت الحالي انتظارًا لانفجارهما مستقبلًا.

وحول ذلك، كشف ألبرت بوتش، المدرب السابق لنادي برشلونة لكرة القدم والمسؤول حاليًا عن نادي ألبيريكس نيغجاتا الياباني في تقرير نشرته فرانس فوتبول عن بعض الأسرار حول كيفية وصول أنسو فاتي وكوبو وريكي بوتش إلى تشكيلة برشلونة في سن مبكرة جدًا.

وأضاف: “فاتي وبوتش لاعبان عظيمان وسيكون لديهما مستقبل مشرق. إن العثور على هاتين اللآلئتين يرضيني كثيرًا، ولكن بقدر ما اكتشفت لاعبين آخرين، مع تغطية إعلامية أقل، كان من الصعب اكتشاف إمكانياتهما عندما كانا صغيرين”

وتابع: “ريكي كان موهوبًا جدًا، لكن لياقته البدنية لم تكن لتساعده على المدى القصير وهذا يمكن أن يعيق مسيرته، كان عليك أن ترى فيه ما هو أبعد من ذلك بكثير” 

وأردف: “حالة أنسو فاتي كانت مختلفة للغاية، لقد كان موهبة خالصة، الأفضل بين أقرانه بلا منازع، لكن في عملنا ليس من المهم اكتشاف اللاعبين والتعاقد معهم فقط، ولكن تدريبهم وتثقيفهم وتوجيههم في نموهم”

وأكمل: “طريق النجاح طويل وصعب ويتأثر بالعديد من العوامل الخارجية، صحيح أن الموهبة هي أساس كل شيء ولكنها ليست كل شيء، أما بالنسبة لهما، فقد كان لديهما بالفعل الموهبة والاستعداد في ذلك الوقت”

في أزمة .. ملفوظ من برشلونة وانضمامه إلى يوفنتوس مستحيل

يذكر أن برشلونة يعوّل كثيرًا على نجميه الشابين في ظل ارتفاع معدل الأعمار وحاجة الفريق الكتالوني في التحلص من العديد من لاعبيه من أجل الحفاظ على ميزانية الرواتب. 

Advertisement

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


0 تعليق