اخبار برشلونة اليوم - المعادلة الصعبة لاستنساخ تشافي هيرنانديز

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

يطارد شبح استنساخ نجمه السابق تشافي هيرنانديز الذي ترك برشلونة وقرر ختام مسيرته الحافلة بالإنجازات وتظل نسخته مطبوعة في رؤوس الجماهير والإدارة لذا يجري البحث عن بديل له.

اللهث وراء السراب

كان البحث عن بديل لتشافي هيرنانديز بمثابة “لهث وراء السراب”، فكان التعاقد الفاشل مع أندري غوميز الذي استهلك الكثير من الفرص لإثبات أنه صفقة ناجحة واستطاعت الإدارة بشق الأنفس التخلص منه برحيله الى إيفرتون مقابل مادي معقول، واستعادة جزء من الاستثمارات المدفوعة فيه لصالح فالنسيا.

وبالطبع كان من الصعب اعتبار أردا توران بمثابة بديل لتشافي الذي يعد قلب وسط الملعب النابض داخل “البلوغرانا”، فيكفي تمريراته الدقيقة وصناعته للفرص وتقديم كرة قدم مميزة بجانب زميله إنييستا.

ولجأت الإدارة في البداية إلى تسريب فكرة أن تشافي لا يمكن تكراره فيما كان الجمهور يمني نفسه بشبيه له وليس لاعب يتطابق معه في الصفات الفنية.

بارقة أمل

اضطرت الإدارة أمام ضغوط الجمهور للبحث عن لاعب وسط يشبه تشافي واستنفر عدد كبير من الكشافين لتقييم بعض الاسماء حتى استقر الفريق في النهاية على أرتور ميلو.

وكان ميلو من العناصر المبشرة ولكن القدرات البدنية التي كان يقدمها في ناديه غريميو البرازيلي لا تسعفه كي يلعب مباراة كاملة مع برشلونة فجرى البحث عن وسائل لتطويره بدنيا.

إقرأ ايضاً: غوارديولا في برشلونة مقابل ورقة مكتوبة في صندوق زجاجي

وكان الشبح الذي يطارد ميلو هو تقييم للاعب ياري مينا القادم من بالميراس البرازيلي والذي أكد انه يحتاج إلى اللعب في فريق أوروبي للاعتياد على أجواء كرة القدم في القارة العجوز.

وتجاوز ميلو شبح “مينا” بنجاح وحصل على شهادة ميلاد من فالفيردي، ولكن تبقى الأزمة البدنية وكثرة الإصابات بمثابة العائق الرئيسي أمامه.

اقتناص بيانيتش

يُعد ميراليم بيانيتش بمثابة الأمل للحصول على نسخة قريبة من تشافي هيرنانديز حيث بات انتقاله إلى برشلونة أقرب من أي وقت مضى بعد الاتفاق الذي يجري صياغته مع ناديه يوفنتوس للحصول على خدماته في الموسم المقبل.

ويبدو انتقال بيانيتش إلى برشلونة متأخرا لأن برشلونة كان يراقبه منذ أن كان في صفوف روما الإيطالي ولكن فاز يوفنتوس بخدماته.

ويملك بيانيتش الكثير من الخبرات ويبلغ من العمر 30 عاما وأمامه نحو عامين على الأقل من أجل تقديم المزيد مع البلوغرانا لاسيما أن أسلوبه يناسب الكامب نو كثيرا.

ويأتي التعاقد مع بيانيتش ليفتح الباب أمام الإصرار على التعاقد مع نسخة معدلة من تشافي هيرنانديز لاسيما أن اللاعب يجيد أيضا تسجيل الركلات الثابتة من على حدود منطقة الجزاء والتمرير الدقيق.

إقرأ ايضاً: الدوري الإسباني في اغرب مواسمه: كيف سينتهي؟

ويعد التعاقد مع بيانيتش بمثابة خطوة استباقية لاستمرار تطور ميلو دون الضغط عليه لاسيما أنه يحتاج إلى مزيد من الوقت كي يكتسب بعض الخبرات في وسط الملعب.

واعترف ميلو في الكثير من الحوارات الصحفية انه يشاهد أسلوب تشافي عبر الكثير من الفيديوهات القديمة من أجل التعلم وهي خطوة في الطريق الصحيح خاصة أنه خضع لمقارنات مع “زرقاء اليمامة” منذ وصوله إلى ملعب الكامب نو.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق