اخبار برشلونة اليوم - الليغا الإسبانية على مشارف الإلغاء

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

هل تلغي منافسات الدوري الإسباني للموسم الحالي؟

فريق عمل يوروسبورت عربية

16 مارس 2020
%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%8A%D8%BA%D8%A7-%D8

لم تعد مسابقة الليغا الإسبانية هي الحدث الرئيسي الذي يمكن أن يهتم به من يصنع القرار داخل إسبانيا نظرا لانتشار فيروس “” الخطير وارتفاع معدل الإصابات والوفيات وهو ما يجعل من يتحدث في التوقيت الحالي عن إمكانية استكمال المسابقة أو تحديد هوية البطل بمثابة جنون.

خالفت “ماركا” التوقعات وبدأت في تحديد احتمالات الموسم الكروي لأنه إن كان لا يشغل بال من يصنع القرار في إسبانيا فإنه قد يكون لعشاق بعض الفرق من خارج الدولة بمثابة أمر هام.

ولكن من المحتمل بنسبة كبيرة إلغاء مسابقة الليغا الإسبانية وعدم استكمالها في التوقيت الحالي نظرا للكثير من الاعتبارات.

الليغا والدستور

خرج بيدرو سانشيز رئيس وزراء إسبانيا ليعلن حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة 15 يوما خلالها سيجري حظر التجوال وتفتيش المصانع والشركات والورش والإشراف على الأمن الصحي فيها وعدم الخروج من المنزل إلا للضرورة القصوى.

ورغم ذلك هناك ارتفاع كبير ف أعداد المصابين والوفيات يجري الإعلان عنها وبالتالي فإن هناك نية للتجديد لمدة 15 يوما بموافقة البرلمان الإسباني وهو ما يعني انها ربها تنتهي في منتصف شهر أبريل المقبل على أقل تقدير.

ومع التزام لاعبي الليغا على سبيل المثال بالتدرب في المنزل فإنهم يمكنهم استعادة اللياقة على أقل تقدير بعد أسبوع من النزول للتدريبات الجماعية وبالتالي قد تبدأ الحياة الكروية أواخر أبريل أو في الأول من مايو بحسب أكثر التحليلات تفاؤلا.

وأمام الليغا 11 جولة لم يجر خوضها وبالتالي يجب إقامتها وسط ترقب لموقف بعض المسابقات الأخرى مثل دوري أبطال أوروبا وبطولة اليورو وكوبا أميركا وأولمبياد طوكيو وكلها أحداث صيفية باتت معلقة.

وخلف كل ذلك يجب حصول اللاعبين على راحة لالتقاط الأنفاس قبل بدء الموسم الجديد في شهر أغسطس فضلا عن ضرورة إقامة بعض المباريات التي تتعلق بالتصفيات المؤهلة لمونديال قطر والتي جرى إلغائها.

الغريب أن زوجة رئيس الوزراء نفسها جرى الكشف عن إصابتها بفيروس “كورونا” وهو ما يؤكد أن المرض انتشر بين جميع الطبقات.

صراع ناري 

هناك إصرار من رابطة الأندية الإسبانية لمواجهة الاتحاد الإسباني لكرة القدم من أجل حسم الليغا داخل الملعب بأي وفي أي توقيت وليس داخل الغرف المغلقة عبر تحديد البطل اعتباريا وأيضا اسماء الهابطين والصاعدين ومن سيشارك في دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي.

ويقود خافيير تيباس رئيس رابطة الليغا جبهة قوية من أجل استكمال المسابقة وعدم الإعلان عن البطل عبر المكاتب لأن خسائر بطولة الليغا قد تقفز إلى 700 مليون يورو لكل الأندية لأن ثلث المسابقة تقريبا لم يلعب وهناك مباريات ستخسر الأندية فيها حصيلة التذاكر وحقوق البث والرعاية ودفع الرواتب للموظفين بالإضافة إلى اللاعبين الذين سيخسرون ربع رواتبهم على الأقل.

البطل 

إذا جرى الاعتماد على النظام الألماني في تحديد هوية البطل فسيرفع النادي لقب الليغا ولكن في المقابل فإن هذا الخيار ربما تبغضه إدارة النادي نفسه لأنه لن يجدي نفعا أن يحسم البلوغرانا البطولة ثم يشهر إفلاسه بعدها ونفس الأمر بالنسبة إلى .

يجب التدخل لإشراك الأندية ضمن حزم التحفيز المتوقع أن تصدر من الحكومة الإسبانية والاتحاد الأوروبي للمتضررين من فيروس “كورونا” لأن أغلب التعاملات بين الأندية والبنوك بسبب القروض قد تؤدي إلى خسائر فادحة.

وربما تكون حالة الارتباك في تحديد هوية الفائزين والهابطين طبيعية لأن هذا الموقف لم يقابل المسؤولين عن اللعبة في إسبانيا منذ الحرب الأهلية في الثلاثينيات من القرن الماضي حين جرى إيقاف المسابقة لمدة ثلاث سنوات في الفترة من عام 1936 إلى 1939.

لمتابعة حساب الكرة العراقية عبر انستجرام

لمتابعة حساب الكرة العراقية عبر فيسبوك


لمتابعة حساب الكرة السعودية عبر انستجرام

لمتابعة حساب فرجة عبر انستجرام


عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار برشلونة اليوم - الليغا الإسبانية على مشارف الإلغاء في موقع حضرموت نت | اخبار اليمن ولقد تم نشر الخبر من موقع اخبار برشلونة وتقع مَسْؤُوليَّة صحة الخبر من عدمه على عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الأصلي من الرابط التالي اخبار برشلونة

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق