اخبار برشلونة اليوم - أول رسالة من رونالدينيو من داخل محبسه في باراجواي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة


وجه البرازيلي رونالدينيو نجم فريق ومنتخب البرازيل السابق، رسالة من داخل محبسه في باراجواي، بعدما تم القبض عليه وشقيقه روبرتو دي أسيس السبت الماضي في باراجواي، بسبب دخولهما البلاد بجواز سفر مزيف لكل منهما.

ونقل كارلوس جامارا القائد السابق لمنتخب باراجواي رسالة من البرازيلي رونالدينيو، نجم فريق برشلونة ومنتخب البرازيل السابق، من داخل السجن.

وبحسب صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، فلقد زار قائد باراجواي السابق، جامارا، اللاعب السابق لفريقي أتلتيكو مدريد الإسباني وإنتر ميلان الإيطالي، رونالدينيو.

وقال جامارا في تصريحاته التي نقلتها الصحيفة الإسبانية: “رونالدينيو قال لي، أنا قادم من بيئة فقيرة، وأنا أعرف المعاناة، ولكن كل ما يقلقني هو أمى”.

وواصل: “في النهاية أنا أتحمل البقية، أنا رجل وقادر على مجابهة كل شيء يأتي”.

ومثل جامارا منتخب باراجواي في الفترة من 1993 إلى 2006 حيث تقابل مع رونالدينيو كثيراً في تصفيات كأس العالم وفي كوبا أمريكا.

ويواجه رونالدينيو تهمة جديدة بعد وفاة عامل كهربائى أثناء قيامة ببعض الأعمال في منزل نجم السامبا، ووفقاً لما نشرته صحيفة “سبورت”الكتالونية، إن رونالدينيو يواجه قضية جديدة تتعلق بتعويض عائلة كهربائي صُعق أثناء قيامه ببعض الأعمال للنجم البرازيلي في المنزل.

أضافت الصحيفة، إن الأمر لم يتوقف عند دفع رونالدينيو تعويضاً مالياً لعائلة العامل الكهربائي، لكن سيكون مطالباً بدفع معاش تقاعدي مدى الحياة لطفلين، بعدما صُعق والدهما كلوفيس خواريز كلاين حينما كان يُثبت هياكل معدنية على ممتلكات الأسطورة البرازيلية بسبب وجود شبكة داخلية غير منتظمة.

وانتشرت صور للاعب المتوج مع المنتخب البرازيلى بلقب كأس العالم عام 2002 على موقع التواصل الاجتماعى “تويتر”، وهو يقوم بتوقيع اسمه على قميص أحد نزلاء السجن المحتجز به بعد اعتقاله الخميس الماضى.

 

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق