اخبار برشلونة اليوم - الفار ينقذ سيتيين ويُهدي برشلونة الفوز على سوسيداد

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أبرز النقاط التي ظهرت بلقاء وسوسيداد…

إسلام جمال الدين

07 مارس 2020
%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B1-%D9%8A%D9

خطف فريق فوزاً صعبًا أمام ضيفه فريق ريال سوسيداد بهدف مقابل لا شيء، وذلك في المباراة التي جمعت الفريقين مساء السبت على أرضية ملعب الكامب نو، ضمن منافسات الجولة 27 من مسابقة الدوري الإسباني لكرة القدم.

بهذه النتيجة يرتفع رصيد برشلونة إلى النقطة 58 ليحتل الصدارة مؤقتاً، بينما توقف رصيد ريال سوسيداد عند النقطة 43 في المركز السادس.

نتحدث عن أبرز النقاط التي ظهرت بمواجهة برشلونة وريال سوسيداد:

تعديلات تكتيكية من سيتيين:

دخل سيتيين اللقاء بطريقة 3-3-4 واضعاً مارتن بريثويت على الجانب الهجومي الأيسر بجانب لونيل ميسي في العمق وعلى الطرف الأيمن مع إعطاء بريثويت تعليمات للتحول لرأس حربة ببعض اللقطات للمساعدة بالضغط وصناعة اللعب، جاءت فرص عديدة لبرشلونة عبر البينيات لصناعة اللعب لكن مشكلة الفريق كانت بضعف الدعم للأطراف فغالباً كنا نشاهد ألبا لوحده على اليسار وسيميدو على اليمين.

غياب الفاعلية الهجومية:

لم يُظهر برشلونة أي شراسة هجومية خلال الشوط الأول أمام سوسيداد، حيث لم يخلق الفريق فرص عديدة، على رغم من التحركات الجيدة من اللاعب مارتن بريثويت الذي كان لاعبي الفريق الكاتلوني في الشوط الأول.

كما لم تظهر أي لمحات فنية أو تكتيكية خلال المباراة توضح بصمات كيكي سيتيين، الذي فشل في المباراة الثانية على التوالي في تقديم أي شيء يُذكر من الناحية الفنية بعد الكوارث الفنية التي ارتكبها في أمام والتي تعرض خلالها الفريق للهزيمة بهدفين مقابل لا شيء.

أين ميسي؟

كعادة المباريات الأخيرة لم يظهر النجم الأرجنتيني ، ولم يستطع مساعدة فريقه في خلق الكثير من الفرص خلال مباراة سوسيداد، فالوسط تاه وخسر كرات كثيرة تحديداً بالشوط الثاني لكن ليو لم ينزل هذه المرة للخلف ولم يحاول مساعدة فريقه لإخراج الكرات كما لم يبدو بأفضل حالة بدنية حين سيطر على الكرة بيساره.

اقرأ أيضاً…رحلة كلوب من اليقين إلى الشك

وارتبط اسم ميسي مؤخراً بالعديد من المشاكل داخل برشلونة بين الأخذ والرد بينه وبين أبيدال أو الأخبار عن إمكانية رحيله لكن الحدث الأساسي يرتبط بعدم رضا ليو عن رحيل والتخلي عنه بظل الدعم الكامل الذي قدمه للمدرب السابق بالوقت الذي تتحدث فيه الأخبار عن عدم رضا نجوم برشلونة على مستوى سيتيين.

إيمانول يُحافظ على إستراتيجيته:

من جانبه حاول المدرب الإسباني إيمانول الغواسيل المدير الفني لفريق ريال سوسيداد الحفاظ على استراتيجيته في إيقاف مفاتيح لعب برشلونة ومُحاولة اللعب على الهجمات المرتدة عن طريق كل من مارتن اوديجارد وأليكسندر إيساك بالإضافة لميكيل مورينو.

الفار ينقذ برشلونة:

انقذت تقنية الفار برشلونة ومدربه سيتيين ، بعدما احتسب حكم المباراة خوان مارتينيز مونويرا ركلة جزاء لمصلحة الفريق الكاتلوني نجح ليونيل ميسي في تسجلها في شباك الحارس أليخاندرو ريميرو.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق