اخبار برشلونة اليوم - هل يخشى اللاعبين؟ سيتين يعتذر عن سلوك سرابيا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أنا محرج للغاية، ولكنه خطأ فادح..

اعتذر كيكي سيتين، المدير الفني لبرشلونة، عن سلوك مساعده إيدر سارابيا أثناء أمام ، واعتبر أن ما حدث كانت سقطة وأنه المسؤول الأول عنها أمام الجميع.

عدسات الكاميرات التقطت سارابيا وهو يسب عددًا من لاعبي وهو يجلس على دكة البدلاء بسبب أخطاء في التمرير والتمركز، مما أثار جدلًا كبيرًا في الأوساط الرياضية الإسبانية في الساعات الماضية.

بدوره، حاول سيتين تهدئة الأمور وقال في تصريحات إعلامية “لقد أثر الموقف كثيرًا عليّ، أول شيء فكرت فيه هو النادي وصورته، علينا الاهتمام بها كثيرًا، إنه موضوع أقلقني كثيرًا.”.

“إنه أمر مهم للغاية بالنسبة لي، يمكنك أن تنتقدنا بسبب التغييرات الخاطئة أو لقرارات تكتيكية خاطئة أو لأي سبب ولكن ليس لسلوكنا. صحيح أن عليك أن تتفهم الناس وأفعالها، لسنا كُلنا سيان.”

“إيدر هو شخص له صفات مميزة، لعديد من الأسباب هو ظاهرة حقًا، ولكن ينبغي عليه أن يتعلم كيف يتحكم في نفسه. إنه يتعلم ويتحسن حاليًا، وعلى أي حال، ما حدث هو شيء لا نحبه بالطبع.”

تقارير .. كوتينيو قد يساهم في عودة نيمار إلى برشلونة

“الانفعالات كانت على الدكة ولكن ذلك لم يكن عذرًا، إنها قضية يحاول أن يحلها إيدر بنفسه، إنه فتى مميز مفعم بالطاقة، ولكننا على دكة بدلاء نادي نمثله، ويجب أن نمثله بأفضل صورة ممكنة.”

“بالطبع لقد تحدثنا، لقد كان قلقًا أيضًا، ولكن هذا لا يهمنا حاليًا، إنه موقف يجعلنا نحسن من أنفسنا، يجب أن نجد حلولًا وهو يبحث في الأمر حاليًا. إننا نعتذر عن ما حدث، وبالأخص أنا، هذا خطأي، عليّ أن أتحكم في هذه الأمور.”

أما عن من قد تقدم له سارابيا باعتذار، أجاب “لقد اعتذر للجميع، إنه سلوك لا ينبغي أن يتواجد، إنه خطأ قد ارتكبناه وعلينا تفاديه في المستقبل.”.

“الأمر محرج بكل التأكيد، استخدم الإعلام كاميرات مخصصة للدكة، ذلك أمر ينبغي أن يبقى في الاعتبار لدينا، ويجب أن ينتهي أيضًا، لا يمكنك أن تسيطر على لسانك دائمًا، لا يمكنني أن أغطي لساني دائمًا.”.

وأتم “ليست المرة الأولى التي يقوم فيها بذلك، حدث الأمر كثيرًا في أماكن أخرى، إنه درس لنا جميعًا وتحذير واضح، أنا أتقبل أي انتقاد إلا ذلك الانتقاد على السلوك، لا يصح أن يكون سلوكي سيئًا، أنا أمثل نادي مثل برشلونة، لذلك من واجبي أن أكون حريصًا مع كل شيء.”.

يذكر أن انفعالات سارابيا أتت نتيجة التفوق الكاسح لكتيبة زين الدين في شوط المباراة الثاني على وجه التحديد، مع وجود فرص غريبة للبرسا ضاعت في الشوط الأول في المباراة التي فاز بها الريال في النهاية بهدفين نظيفين.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق