اخبار برشلونة اليوم - ماذا قالت الصحف الإسبانية عن الحرب الكلامية بين ميسي وأبيدال؟

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

الشغل الشاغل في الصحافة الإسبانية..

فريق عمل يوروسبورت عربية

05 فبراير 2020
%D9%85%D8%A7%D8%B0%D8%A7-%D9%82%D8%A7%D9

شغلت مسألة الحرب الكلامية بين قائد  ، والمدير الرياضي للنادي إيريك أبيدال -بطبيعة الحال- صدر الصحف الإسبانية الصادرة صبيحة اليوم الأربعاء.

وهو ما استدعى رئيس النادي، جوزيب ماريا بارتوميو، عقد اجتماع مغلق مع أبيدال اليوم لمناقشة الأوضاع وتطوراتها.


بداية قال أبيدال إن العديد من اللاعبين لم يتحلوا بالسعادة مع المدرب السابق أرنستو ، ولم يعملوا بالشكل الكافي وكان هناك قصور في قنوات الاتصال الداخلية بين اللاعبين والمدرب.

وألمح إلى أن اللاعبين لم يكونوا راضيين عن المدرب الباسكي مما أدى إلى اتخاذ قرار إقالته من قبل مجلس الإدارة بالأجماع.

بدوره دحض ميسي تصريحات أبيدال وطالبه بالكشف عن أسماء هولاء اللاعبين، لأنه -على حد وصف ميسي- يشوه صورة جميع اللاعبين ويضعهم في قفص الاتهام.

وقال ميسي: “لا أحب فعل مثل هذه الأشياء، ينبغي أن يكون كل شخص مسئولًا عن وظيفته وقراراته، اعتقد أنه عندما تتحدث عن اللاعبين فيجب إعطاء الأسماء لأنك تلوث أسماء الجميع وتساعد على نشر الشائعات غير الصحيحة”.

وفتح هذا الأمر جرحًا غائرًا في الفريق الكاتالوني، إذ بدت المخاوف لدى الجماهير من احتمالية تكوين جبهات صراع داخل النادي ما بين اللاعبين والإدارة، أو اللاعبين أنفسهم.

الصحف الإسبانية ركزت على المسألة بشكل لافت سواء في الأغلفة أو داخل الصحفات..


يومية سبورت الموالية لبرشلونة عنونت في الصفحة الرئيسية “تسونامي.. أبيدال يشعلها وميسي يرد عليه”.


أما يومية آس فقد قالت “نادي الفوضى.. أبيدال يتهم اللاعبين وميسي يطالب الإدارة بالنظر في قراراتها وتحديد الأسماء من أبيدال”.


فيما أبرزت يومية موندو ديبورتيفو الأمر في صدر صفحتها الأولى “ميسي ضد أبيدال.. مشكلة جديدة في برشلونة”.

وقالت ماركا “كلمة ميسي.. برشلونة يشتعل والقائد ينفجر.. أبدال: العديد من اللاعبين لم يرضوا ولم يعملوا بجد مع فالفيردي”.

تطبيق يوروسبورت عربية يأخذك إلى مدرج فريقك المفضل

Andorid

IOS


لمتابعة حساب الكرة السعودية عبر انستجرام

لمتابعة حساب فرجة عبر انستجرام


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق