اخبار برشلونة اليوم - رأي غير محايد | ميسي وأبيدال – بداية النهاية في برشلونة؟

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أجواء غير معتادة يعيشها النادي الكتالوني خارج الملعب

اعتاد عالم كرة القدم على شخصاً هادئاً وقليل الكلام والتصريحات، وعندما يستخدم وسائل التواصل الاجتماعية يكون لنشر صوراً لعائلته وكلابه، ليفاجيء العالم بالرد القاسي مساء الثلاثاء عبر انستجرام على تصريحات السكرتير الفني للنادي وزميله السابق إريك أبيدال.

الفرنسي خرج علناً وحمل بعضاً من اللاعبين في الفريق الأول مسؤولية إقالة إرنيستو من تدريب ، وقال إن هناك من يتخاذل ولا يقدم الأفضل، الأمر الذي لم يعجب قائد الفريق ميسي، وخرج مدافعاً عن زملائه بلهجة حادة غير معتادة من النجم الأرجنتيني، وبرشلونة عموماً، نادي ليس من النوعية التي تنشر غسيلها القذر على العلن هكذا.

صدام ميسي وأبيدال يمكن اعتباره بين النجم الأول للنادي وإدارته ممثلة في سكرتيره الفني، الأخير يحظى بدعم الرئيس بارتوميو، ولن يخرج ليتحدث بمثل تلك الثقة عن إقالة مدرب سابق دون علم وموافقة إدارته، ولكن هل الأخيرة توقعت رد فعل ميسي، والأهم هل هي قادرة على إغضابه؟

كما ذكرنا، ميسي شخص صموت، ولا يتحدث إلا قليلاً، لذا أن يخرج ويهاجم أبيدال علنا هكذا بعد سنوات معاً في النادي يعني أن الوضع قد وصل حداً لا يمكن السكوت عليه، وأن الأرجنتيني ليس راضياً عن الأوضاع الحالية، مما يضعنا أمام سيناريوهان مستقبليان يخصان اللاعب والنادي ككل.

Eric Abidal Lionel Messi Barcelona

Eric Abidal Lionel Messi Barcelona

Eric Abidal Lionel Messi Barcelona

السيناريو الأول هو التضحية بأبيدال لإرضاء ميسي، والذي قد يتبعه حتى رحيل بارتوميو في الانتخابات الرئاسية المقبلة، ويكفي أن يساند فقط البرغوث أي مرشح آخر ليكتب نهاية الرجل ومجلس إدارته، خصوصاً وأن الأخير لا يحظى بشعبية كبيرة بعد خيبات الأمل الأوروبية المتكررة بدوري الأبطال، وتكرر المشاكل داخل وخارج الملعب، من تراجع الأداء الفني للفريق، وسوء سياسة التعاقدات واختيار اللاعبين والمدربين.

السيناريو الثاني، والذي قد يمثل بداية النهاية لحقبة تاريخية في برشلونة، هو أن يقرر ميسي نفسه الرحيل، ولن تكون المرة الأولى التي يفعلها، إذ سبق وحدث أمراً مشابهاً بعد اعتزاله اللعب الدولي مع الأرجنتين بعد ضياع كوبا أمريكا في 2016 والانتقادات له ولزملائه.

ميسي حتى الآن لم يتوصل لاتفاق لتجديد عقده مع برشلونة، ولكن مهما بلغت حجم الخلافات مع النادي، فلا يوجد شخص في الإدارة قادر على إغضابه وإيصال الأمور لحد يجعله يفكر في الرحيل، ولذا يبدو الأمر مستبعداً أن نرى ليو يغادر بعد سنوات وسنوات في القلعة الكتالونية بسبب مشكلة مثل الحالية.

Lionel Messi Bartomeu contract

Lionel Messi Bartomeu contract

Lionel Messi Bartomeu contract

الفترة الحالية هي الأصعب لبرشلونة ربما منذ سباعية بايرن ميونخ، الفريق يتخلف عن في صدارة ، أيام قليلة بعد تعيينه مديراً فنياً جديداً لايزال يتحسس خطاه في أروقة النادي ليجد أن نجمه ومنقذه الأول غاضب، فهل تنجح الإدارة في معالجة الأزمة بنجاح، أم يتفاقم الوضع في الأيام المقبلة؟

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق