اخبار برشلونة - ميسي: جوارديولا فاجأني بمركزي في كلاسيكو 62.. وهذا أفضل رقم قياسي لي مع برشلونة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

كشف مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بنادي ، ، كيف تم تغيير مركزه في بداياته مع العملاق الكتالوني بعد رحيل فرانك ريكارد، وتم تصعيد مدرب فريق الشباب بالوقت الحالي، بيب جوارديولا في عام 2008.

وبدأ ميسي مشواره مع برشلونة عام 2004 تحت قيادة ريكارد، وكان يلعب في مركز الجناح الأيمن مع وجود صامويل إيتو في مركز المهاجم ورونالدينيو في الجناح الأيسر.

وعلق ميسي على الأمر في حواره مع شبكة "DAZN" الإيطالية، وقال: "عندما كنت في الأرجنتين، اعتدت على التواجد خلف رأس الحربة الرئيسي، ولكن بعد مجييء إلى برشلونة كانت الطريقة 3-4-3 وكانت مناسبة لمركزي".

وتابع: "مع ريكارد وفي ظل وجود إيتو ورونالدينيو، لم يعطيني المدرب أي خيار بل وضعني في مركز الجناح الأيمن وهو مركز كان جديدًا تمامًا علي في ذلك الوقت، وكان يجب علي التأقلم وقدمي اليسرى سهلت تلك المهمة ونجحت في ذلك المركز".

اقرأ أيضًا.. ميسي يحكي معاناته مع تسجيل الأهداف في برشلونة

ليونيل ميسي وبيب جوارديولا في مباراة ريال مدريد 6-2

وعن تغيير مركزه مع جوارديولا ووضعه في مركز 9 الوهمي خلال مباراة والتي انتهت 6-2 في "سانتياجو برنابيو"، قال: "كانت مفاجأة بالنسبة لي، لأنه دعاني لمكتبه قبل المباراة، وأخبرني أنه شاهد الكثير من مبارياتنا السابقة وتناقش مع مساعده تيتو (فيلانوفا)، واستقر على وضعي في ذلك المركز الجديد".

وأضاف: "هذا المركز يضع إيتو وهنري على أطراف الملعب وبالتالي أصبح مهاجمًا وهميًا لجذب انتباه مدافع المنافس وهو ما يخلق مساحات في الدفاع يسهل من مهمة إيتو وهنري الذي نجح في استغلال الأمر بتسجيل هدف رائع في تلك المباراة".

وواصل تصريحاته: "كانت مفاجأة لنا ولريال مدريد، أتذكر أن في تلك المباراة كانت نسبة الاستحواذ لنا كبيرة، إلى جانب أنها تجربتي الأولى في مركز المهاجم الصريح".

اقرأ ايضًا.. ميسي: هذا أصعب مدافع واجهته في مسيرتي مع برشلونة

تيري هنري يحتفل بهدفه في ريال مدريد مع صامويل إيتو

واستمر: "وجودي في مركز الجناح يعطيني المزيد من الحرية، عكس ما يحدث عندما ألعب خلف المهاجمين، ولكن في الوقت الحالي أصبحت أكثر حرية في وسط الملعب عن السنوات الماضية مع وجو ونيمار اللذين يفضلان اللعب على الأطراف بعد رحيل تشافي وإنييستا اللذين كانا يمنحنان برشلونة السيطرة والاستحواذ في وسط الملعب".

وعن أرقامه القياسية، قال: "أعتقد أن لقب هداف الدوري الإسباني التاريخي مهم جدًا وله مغزى كبير، لأن هذه البطولة مر عليها لاعبون مميزون على مدار السنوات الماضية وأن تصبح هدافًا لتلك المسابقة أمر مميز".

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق