اخبار برشلونة اليوم - أُسدل الستار على الفيلم القبيح.. “النهاية”

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

أسبوع كارثي جديد على

إسلام سعد

12 يناير

%D8%A3%D9%8F%D8%B3%D8%AF%D9%84-%D8%A7%D9

فشل وراء فشل.. إخفاق وراء إخفاق هكذا كان عنوان أسبوع نادي برشلونة الأخير الذي لم يستفيق من صدمة خسارة نقطتين في الدوري أمام إسبانيول ليخسر بطولته المفضلة مبكراً ويسقط في بئر الهاوية طالما أرادت إدارته ذلك منذ نهاية الموسم الماضي!.

وسافرت بعثة البلوغرانا للأراضي السعودية من أجل سقوط جديد على موقعتي الأوليمبيكو وأنفيلد الشهيرة لينضم لهما فضيحة جديدة اسمها فضيحة “الجوهرة المشعة” وهو ما أصاب جماهيره بالإحباط.

صورة.. نجوم أتلتيكو مدريد يحتفلون بالفوز على برشلونة في السوبر

وواجه برشلونة منافسه أتلتيكو مدريد الذي لم ينجح في تحقيق الفوز على البلوغرانا منذ فترة طويلة ليكلل موسم النادي الكتالوني الفاشل بخسارة مذلة جديدة على شاكلة فضائحه بالأعوام الأخيرة دون تدخل أو حراك من الإدارة.

وسقط برشلونة في فخ الهزيمة بنتيجة 3-2 واستمرت أزمة عدم الثقة بين اللاعبين فعلى الرغم من التقدم بهدفين إلا أن الروخي بلانكوس نجح في قلب الطاولة في غضون دقائق معدودة مستغلة حالة المنافس المتردية والمتراجعة منذ بداية الموسم.

اقرأ أيضاً:  كيف تخلص برشلونة من ولاء “ميسي” لفالفيردي؟

وسط ضعيف, دفاع هش, كلها عوامل ساعدت أتلتيكو مدريد على قلب الطاولة فكان الوصول لمرمى برشلونة أسهل من الدخول لصنع كوب من القهوة لتتجسد حالة الانهيار وغياب الروح والدوافع بجانب انهيار منظومة برشلونة تماماً.

ورفض جميع نجوم برشلونة معاونة ميسي الذي قدم واحدة من أروع مبارياته كالمعتاد في تحقيق الفوز ورفع على البلوغرانا في سماء السعودية ورفضوا أم يمتعوا الجماهير بكلاسيكو من العيار الثقيل على الأراضي العربية بغرابة.

ويبدو أن التغيير أصبح ضرورة ملحة ليس فقط على الصعيد الفني بل على صعيد اللاعبين وعلى الصعيد الإداري أيضاً فهناك لاعبين أصبحوا غير قادرين على تمثيل نادي كبير بحجم برشلونة ويجب وضع خطة طويلة الأجل لصناعة فريق جديد قادر على إعادة الهيبة للنادي الكتالوني.

تطبيق يوروسبورت عربيّة يأخذك إلى مدرّج فريقك المفضّل لتبقى دائمًا في الحدث. 

Android

IOS

– انتهاء حقبة

وعقب الخسارة بدأت الإدارة الرياضية خطواتها من أجل إنقاذ ما تبقى من هوية برشلونة فاتخاذ قرار رحيل فالفيردي سواء الآن أو بنهاية الموسم كان الخيار الأنسب بصرف النظر عن البديل.

وقامت الإدارة الرياضية الكتالونية بالسفر إلى العاصمة القطرية الدوحة من أجل عرض منصب المدرب على نجم الفريق السابق وأسطورته تشافي هيرنانديز مدرب السد القطري من أجل إعادة الهوية الكتالونية المفقودة منذ رحيل بيب غوارديولا.

وبصرف النظر عن نجاح المغامرة من عدمها إلا أن تشافي يرفض فكرة تولي تدريب برشلونة في الوقت الحالي وترك الباب مفتوحاً أمام تدريب ناديه السابق في الصيف ولكن بقاء فالفيردي حتى نهاية الموسم عقب تلك المفاوضات ستكون كارثة جديدة لن تغتفر.

تابعوا حساب الكرة السعودية على إنستغرام

تابعوا حساب فرجة على إنستغرام

ويفكر برشلونة في إسناد المهمة لمدرب فريق الرديف بالنادي حتى نهاية الموسم ويدرسون أيضاً العديد من الخيارات الأخرى مثل الاستعانة بمدرب جديد من الأسماء المميزة مثل ماوريسيو بوتشيتينو ومارسيلو غاياردو.

وسوف تتضح الرؤية خلال الساعات القليلة المقبلة ولكن الأمر المؤكد أن استمرار فالفيردي لن يجدي نفعاً ولن يحقق النتائج المطلوبة حتى لو كلفت إقالته الفريق خسارة باقي البطولات.

– المصائب لا تأتي فرادى

تلقى نادي برشلونة صدمة قوية تتمثل في غياب نجمه الأول عن المباريات لمدة أربعة أشهر عقب خضوعه لجراحة في الركبة مما وجه ضربة قوية لهجوم الفريق في قادم المشوار.

وكشفت التقارير أن نادي برشلونة سوف يدرس ضم مهاجم جديد للفريق هذا الشتاء لتعويض إصابة سواريز وسط أنباء عن إمكانية الدخول في مفاوضات لضم لاوتارو مارتينيز مهاجم في الشتاء.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع حضرموت نت على الشبكات الاجتماعية


إخترنا لك

0 تعليق