علاج العصبية الزائدة بالقران

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

جدول المحتويات

علاج العصبية الزائدة بالقران ، فالعصبية هي الغضب، وهي عكس الرضا وهي اشتداد السخط، وإن للعصبية والغضب أسباب كبيرة وكثيرة، منها العجب والكبر ومنها المراء والمزاح، ومنها البذاءة والفحش، وكلّ ذلك من الأمور المذمومة التي لا يحمدها الإسلام، بل ينهى عنها، وعلى كل مسلم أن يبتعد عن العصبية، لذلك يهتم موقع مقالاتي بتسليط الضوء على ما هي السور التي تقرأ عند الغضب.

علاج العصبية الزائدة بالقران

إن العصبية من الأمور المقرونة بوساوس الشطان وهمزاته، وهي من الأمور الغير محمودة بل هي مذمومة في الدين الإسلامي، وقد جعل الله -سبحانه وتعالى- في القرآن الكريم علاجًا ودواءًا لكل داء، ومما يمكن استخدامه لعلاج العصبية الزائدة هي الآيات الكريمة الآتية:[1]

  • قراءة سورة الفاتحة: {بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ * الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ * الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ * مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ * إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ * اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ * صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ}.[2]
  • قراءة سورة الإخلاص: {قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ* اللَّهُ الصَّمَدُ * لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ * وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُوًا أَحَدٌ}.[3]
  • قراءة سورة الفلق: { قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ *مِن شَرِّ مَا خَلَقَ * وَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ * وَمِن شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ * وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ}.[4]
  • قراءة سورة الناس: { قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ * مَلِكِ النَّاسِ * إِلَٰهِ النَّاسِ * مِن شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ*الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ * مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ}.[5]

شاهد أيضًا: تفسير اية بئس الاسم الفسوق بعد الايمان

آيات قرآنية للرقية من العصبية والتوتر

إن الغضب من النزغات التي ينزغها الشيطان، وهو من الأمور السيئة التي يقع بسببه الكثير من المصائب والسيئات، وقد جاء في الإسلام الكثير من الأذكار من كتاب الله التي تفيد في التخلص من هذا الخلق الذميم، وفيما يأتي بعض آيات كتاب الله التي تفيد للتخلص من العصبية الزائدة:

  • قال تعالى: {اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ ۚ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ۚ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ ۚ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ ۖ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ ۚ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ۖ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا ۚ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ}.[6]
  • قال تعالى: {لَوْ أَنزَلْنَا هَٰذَا الْقُرْآنَ عَلَىٰ جَبَلٍ لَّرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُّتَصَدِّعًا مِّنْ خَشْيَةِ اللَّهِ ۚ وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ *هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ ۖ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ ۖ هُوَ الرَّحْمَٰنُ الرَّحِيمُ}.[7]
  • قال تعالى: {أَلَيْسَ اللَّهُ بِكَافٍ عَبْدَهُ ۖ وَيُخَوِّفُونَكَ بِالَّذِينَ مِن دُونِهِ ۚ وَمَن يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ}.[8]

علاج الغضب بالقرآن الكريم

كل القرآن يفيد في علاج العصبية الزائدة، ولعلاج الغضب بالقرآن الكريم يقرأ الغاضب، أو يستمع لآيات كتاب الله، ومما يمكن أن يقرأه ما يأتي:

  • قال تعالى: {لَقَدْ نَصَرَكُمُ اللَّهُ فِي مَوَاطِنَ كَثِيرَةٍ وَيَوْمَ حُنَيْنٍ إِذْ أَعْجَبَتْكُمْ كَثْرَتُكُمْ فَلَمْ تُغْنِ عَنْكُمْ شَيْئًا وَضَاقَتْ عَلَيْكُمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ ثُمَّ وَلَّيْتُمْ مُدْبِرِينَ * ثُمَّ أَنْزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَى رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَأَنْزَلَ جُنُودًا لَمْ تَرَوْهَا وَعَذَّبَ الَّذِينَ كَفَرُوا وَذَلِكَ جَزَاءُ الْكَافِرِينَ}.[9]
  • قال تعالى: {لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا ۚ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ ۗ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا ۚ رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا ۚ رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ ۖ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا ۚ أَنتَ مَوْلَانَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ}.[10]

شاهد أيضًا: تفسير ومن لم يتب فأولئك هم الظالمون

أحاديث نبوية لتهدئة العصبية الزائدة

ورد مع علاج العصبة الزائدة بالقران علاجه في السنة النبوية الكريمة، ومن أبرز الأحاديث الواردة في ذلك ما يأتي:[11]

  • عن سليمان بن صرد أنه قال: “كُنْتُ جَالِسًا مع النبيِّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ ورَجُلَانِ يَسْتَبَّانِ، فأحَدُهُما احْمَرَّ وجْهُهُ، وانْتَفَخَتْ أوْدَاجُهُ، فَقالَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: إنِّي لَأَعْلَمُ كَلِمَةً لو قالَهَا ذَهَبَ عنْه ما يَجِدُ، لو قالَ: أعُوذُ باللَّهِ مِنَ الشَّيْطَانِ، ذَهَبَ عنْه ما يَجِدُ”.[12]
  • قال النبي صلى الله عليه وسلم: “علِّمُوا، ويسروا ولا تُعسِّرُوا، وبشروا ولا تُنفِّرُوا، وإذا غضبَ أحدُكم فليسكتْ”.[13]
  • عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: “إذا غضب أحدُكم وهو قائمٌ فلْيَجْلِسْ، فإن ذهب عنه الغضبُ وإلا فليضطجِعْ”.[14]

أدعية وأذكار لعلاج العصبية الزائدة

يستحب للمسلم أن يذكر الله على الدوام وأن يدعوه في السراء والضراء، ويسأله أن يخلصه من الشرور والآفات والآخلائ الذميمة، وأن يخلصه من الغضب والظلم، وفيما يأتي أدعية وأذكار لعلاج العصبية الزائدة والغضب:

  • “اللهم أسألك خشيتك في الغيب والشهادة، وأسألك كلمة الإخلاص في الرضا والغضب، وأسألك القصد في الفقر والغنى وأسألك نعيماً لا ينفد، وقرة عين لا تنقطع، وأسألك الرضا بعد القضاء، وأسألك برد العيش بعد الموت، أسألك لذة النظر إلى وجهك والشوق إلى لقائك ، في غير ضراء مضرّة ولا فتنة مضلّة الله زينا بزينة الإيمان واجعلنا هداة مهتدين”.
  • “اللهم اهدني فيمن هديت، وعافني فيمن عافيت، وتولني فيمن توليت، وبارك لي فيما أعطيت، وقني شرَّ ما قضيت، فإنك تقضي ولا يقضى عليك، إنه لا يذل من واليت، ولا يُعزُّ من عاديتَ، تبارَكتَ ربَّنا وتعاليت”.
  • “اللهم لك أسلَمتُ، وبك آمَنت، وعليك توكَّلت، وإليك أنَبت، وبك خاصَمت، وإليك حاكَمت، فاغفِرْ لي ما قدَّمتُ وما أخَّرت، وما أسرَرتُ وما أعلَنت، أنت إلهي، لا إله إلا أنت”.

شاهد أيضًا: دعاء للابناء بالهداية والصلاح والتوفيق

نصائح مهمة للتخلص من العصبية الزائدة

من أهم النصائح التي يمكن تقديمها لكثير الغضب وصاحب العصبية الزائدة هي النصائح التالية:[15]

  • أكثر من الدعاء وتضرع إلى الله -سبحانه وتعالى- أن ينجيك من الغضب ويجنبك إياه، وتذكر وصية النبي -صلى الله عليه وسلم- لا تغضب، وتذكر الأجر الذي يناله من يكبح غضبه، فلا تغضب ولك الجنة.
  • توجه للوضوء عندما تشعر أنك ستغضب وتنفعل فهو؛ مما يطفئ النار ويكبح جماح الغضب.
  • ابتعد عن كل موقف ومكان وأمر قد يسبب لك انفعالاً ويدفعك للغضب.
  • اضبط نفسك وكن صاحب رؤية وصبر وبال طويلاً في التعامل مع المواقف ومعالجة الأمور.
  • عليك بالصحبة الصالحة التي تشدك لعبادة الله وذكره وطاعته وتبعدك عن الشيطان ووسوسته.

بهذه النصائح نصل لنهاية وختام مقال علاج العصبية الزائدة بالقران، فالعصبية والغضب من الأخلاق الذميمة التي جاء الإسلام ناهيًا عنها وداعيًا لتركها، وقد تم عرض أدعية وأذكار وأحاديث من السنة ونصائح لعلاج الغضب والعصبية.

المراجع

  1. ^saaid.net , سطـوة القـرآن , 16/09/2022
  2. ^سورة الفاتحة , الآية 1-7
  3. ^سورة الإخلاص , الآية 1-4
  4. ^سورة الفلق , الآية 1-5
  5. ^سورة الناس , الآية 1-6
  6. ^سورة البقرة , الآية 255
  7. ^سورة الحشر , الآية 21-22
  8. ^سورة الزمر , الآية 36
  9. ^سورة التوبة , الآية 25 - 26
  10. ^سورة البقرة , الآية 286
  11. ^islamqa.info , علاج الغضب , 16/09/2022
  12. ^صحيح البخاري , البخاري/ سليمان بن صرد/ 3282/ صحيح
  13. ^الجامع الصغير , السيوطي/ عبد الله بن عباس/ 5462/صحيح
  14. ^سنن أبي داود , أبو داود/ أبو ذر الغفاري/ 4782/ سكت عنه [وقد قال في رسالته لأهل مكة كل ما سكت عنه فهو صالح]
  15. ^islamweb.net , كيفية تجنب العصبية والانفعال , 16/09/2022

إخترنا لك

0 تعليق