ما هي الايه التي ورد فيها ذكر الذباب في سورة الحج

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

جدول المحتويات

ما هي الايه التي ورد فيها ذكر الذباب في سورة الحج، فقد ذكر الذباب والنحل والنمل والبعوض والعنكبوت في القران الكريم كنوع من أنواع التحدّي والاستبيان، فقد جاء في الآيات هذه ضعف الأوثان التي يتعبّدها المشركون ويتخذون منها آلهة، وبيّن الله فيها ضعف هذه الأصنام وعدم قدرتها على خلق حشرة صغيرة، وعبر سطورنا التّالية بموقع مقالاتي نرفق اية قرانية من سورة الحج ورد فيها اسم الذباب وما هو الإعجاز القراني فيه.

ما هي الاية التي ورد فيها ذكر الذباب في سورة الحج

إن الآية التي ورد فيها ذكر الذباب في الآية السابعة والثلاثين من سورة الحج من القرآن الكريم، قال تعالى: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ ضُرِبَ مَثَلٌ فَاسْتَمِعُوا لَهُ إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ لَنْ يَخْلُقُوا ذُبَاباً وَلَوِ اجْتَمَعُوا لَهُ وَإِنْ يَسْلُبْهُمُ الذُّبَابُ شَيْئاً لا يَسْتَنْقِذُوهُ مِنْهُ ضَعُفَ الطَّالِبُ وَالْمَطْلُوبُ}. [1]

شاهد أيضًا: كلمة السر من الحشرات تشبه البعوضة مكونة من 5 حروف

تفسير الآية 37 من سورة الحج

وردت الآية 37 من سورة الحج لتؤكد على سخافة الأصنام، فضرب الله سبحانه وتعالى مثلا لما يعبد الكافرون، وطلب منهم أن ينصتوا باهتمام له ويفهموا المراد، وكان المثل أن هذه الأصنام لا تستطيع خلق ذباب ولو اجتمعت كلها، فهذه الأصنام التي يعبدون غير قادرة على خلق حشرة صغيرة، فكيف الحال فيما هو أكبر، وفي هذا المثال ضعف الطالب (الأصنام)، والمطلوب (الذباب)، ويضيف لو أراد الذباب سلب أصنامهم شيئا ما استطاعت استرداده، وهذا تأكيد على ضعفهم.

شاهد أيضًا: فضل اخر ايتين من سورة البقره

ما الحكمة من ضرب المثل بالذباب في الآية 37 من سورة الحج

إن الحكمة من ضرب المثل بالذباب في الآية 37 من سورة الحج تتجسد بما يلي:

  • عجز، وضعف الأصنام آلهة المشركين عن خلق الذباب، وهي أضعف ما خلق الله تعالى.
  • عجز الأصنام عن استرداد عن استرداد ما قد يسلبه منها الذباب، فهي غير قادرة على استرداد حقها فكيف تضمن حقوق المشركين الذين يعبدونها.
  • إبطال الله عز وجل ألوهية وعبادة غيره من المخلوقات مهما بلغت من قوة.
  • التأكيد على أن طريق معرفة الحق وبلوغه، هو عبادة الله تعالى وعدم الإشراك به.

شاهد أيضًا: يصل طول أحد أنواع الحشرات العصوية الى 45 سم . ما طول 3 حشرات من هذا النوع ؟

كم مرة ذكر الذباب في القرآن

ذكر الذباب في القرآن الكريم مرة واحدة، حيث أنها ذكرت في الآية رَقَم 73 من سورة الحج، وقد جسدت هذه الآية ضعف الأصنام، وأنّها غير قادرة على خلق ذبابةٍ واحدة، وهي أضعف مخلوقات الأرض، كما أنّها لا تسطيع ردّ هذه الحشرة الصغيرة عن أذية المتبعين لهذه الأصنام البالية، فضرب الله الأمثال في هذه الآية، ليعرف المشركون حقيقة ما يتداينون به.

شاهد أيضًا: ما اسم السورة التى ذكر فيها البعوض

لماذا خص الله الذباب بالذكر في سورة الحج

خص الله عزَّ وجلَّ الذباب بالذكرِ في سورةِ الحجِ بالآية 37؛ لأن الذباب من أضعف الكائنات التي خلقها الله عزَّ وجلَّ على هذه الأرض وغير قادر أيًّ من المخلوقاتِ على الإتيان بمثلها، فقد ضرب الله الأمثال في هذه الآية أن حتى الذباب أضعف المخلوقات، وأقلّها تعقيداً بالخلق، غير قادرة الأصنام البالية التي يعبدونها على الإتيان بمثله، وهذه الآية نزلت ليعتبر النّاس.

شاهد أيضًا: النبي الذي دعا الناس إلى الحج .. أول من حج بيت الله الحرام

الإعجاز العلمي في سورة الحج الآية 73

دلت هذه الجملة على مدى العجز عجز الإنسان في إنقاذ ما يفسده الذباب أو سلبه الذباب إياه، حيث إنه -سبحانه وتعالى- قام بتزويد الذباب بقدرة على المناورة في  أثناء الطيران، مما يجعله يمتلك القدرة على سلب الطعام الإنسان وشرابه بعيدًا عن متناوله، مما جعله تصنف على أنها عملية سلب حقيقية.

شاهد أيضًا: ابحث في كتاب الله عن الآيات التي جاء فيها ذكر اللؤلؤ مع تقديم تفسير ميسر لها

ما معنى وإن يسلبهم الذُّبَابُ شَيْئًا لا يستنقذوه منه

إن معنى الآية الكريمة {وَإِنْ يَسْلُبْهُمُ الذُّبَابُ شَيْئاً لا يَسْتَنْقِذُوهُ مِنْهُ} هو: أن الناس عاجزون عن خلق أي شي حتى ولو كانت ذبابة واحدة؛ حتى إنهم لا يستطيعون مقاومتهِ إذا ما سلبهم أشياؤهم، ولو أرادوا استنفاذه منه لما استطاعوا ذلك، لأن الذباب من أحقر وأضعف مخلوقات الله عز وجل  ولذلك قال: {ضَعُفَ الطَّالِبُ وَالْمَطْلُوبُ}.

وبهذا القدر من المعلومات سوف ننهي هذا المقال الذي كان يحمل عنوان ما هي الايه التي ورد فيها ذكر الذباب في سورة الحج، وقد أرفقنا في سطوره كل ما يخص هذه الآية من معلوماتٍ بصورةٍ مفصلةٍ.

المراجع

  1. ^سورة الحج , الآية 37

إخترنا لك

0 تعليق