أقسى الامم وأعتاها في التكذيب قوم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

جدول المحتويات

أقسى الامم وأعتاها في التكذيب قوم، اصطفى الله -تبارك وتعالى- عباد صالحين من البشر لإبلاغ رسالاته والدعوة إلى الإيمان به وتوحيد ربوبيته؛ فأرسل لكل قوم رسول يدعوهم إلى الإسلام، ويهديهم إلى طريق الحق، فمنهم من آمن وصدّق ومنهم من كذّب وتمرد، وعبر هذا المقال سوف يتحدث موقع مقالاتي عن أقسى الأمم وأعتاها في التكذيب.

أقسى الامم وأعتاها في التكذيب قوم

قبيلة ثمود عُرِفت في القوة والمجد، وكانوا يعبدون الأوثان، وكلما ازدادت ثروتهم المادية زادت طرقهم الشريرة، أقاموا مبانٍ ضخمة في السهول ونحتوا منازل من التلال، انتشر الاستبداد والقمع بينهم، فأرسل الله إليهم نبيه صالح، وبهذا الشرح تكون الإجابة الصحيحة هي:[1]

  • الإجابة الصحيحة: قوم ثمود.

شاهد أيضًا: اين سكن قوم ثمود

من هم قوم ثمود وما عذابهم

إنّ قوم ثمود من القبائل التي سكنت مدائن صالح، ولجأوا إلى نحت منازلهم داخل الصخور في الجبال، وزرعوا المحاصيل وحصدوها، فأرسل عليه الله سبحانه وتعالى سيدنا صالح عليه الصلاة والسلام لدعوتهم إلى ترك عبادة الأصنام، وعبادة الله وحده لا شريك له، لكنهم رفضوا تصديقه واتهموه بالجنون والسحر، ولكنهُ استمر في دعوة قومه إلى ترك الكفر ولكن قومه استروا في عبادة الأصنام واتباع الطريق الخطأ، فكان عذاب قوم ثمود من الله تعالى هو  بإرسال صيحة من السماء جاءتهم بغتة جعلت الأرض ترتجف تحتهم فأهلكتهم جميعًا.

وبهذا القدر نصل لختام مقال أقسى الامم وأعتاها في التكذيب قوم، والذي  تناول في محتواه التعريف بقوم ثمود بشكل تفصيلي، وعرضنا من خلال مقالنا ما هو عذاب قوم ثمود بشرح مُفصل.

المراجع

  1. ^marefa.org , ثمود , 14/11/2022

0 تعليق