من هو اول من تمنى الموت

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

جدول المحتويات

من هو اول من تمنى الموت، يعتبر الموت هو الحقيقة الحتمية التي ينبغي على المسلم أن يحرص على تذكرها دوماً، وتقبلها بزيارة القبور لتذكر الآخرة، فيعتبر الموت هادم اللذات كما ورد عن رسول الله -صلى الله عليه  وسلم-، ف من هو النبي الذي تمنى الموت، ومن خلال مقالنا عبر موقع مقالاتي سنتمكن من التعرف على من هو اول من تمنى الموت.

من هو اول من تمنى الموت

إن أول من تمنى الموت هو سيدنا يوسف -عليه السلام- يتمنى الموت أحد قبله، وقِيل بأن المقصود هنا هو الموت على الإسلام، وقد تمنى سيدنا يوسف الموت بعد أن مَنّ الله تعالى عليه بجمع شمله مع أهله واجتماع المُلك له وقرار عينيه برؤية والده فتمنى الموت بعد اكتمال نعم الله عز وجل له، وقد ورد ذلك في قول الله تعالى: {رَبِّ قَد آتَيتَني مِنَ المُلكِ وَعَلَّمتَني مِن تَأويلِ الأَحاديثِ فاطِرَ السَّماواتِ وَالأَرضِ أَنتَ وَلِيّي فِي الدُّنيا وَالآخِرَةِ تَوَفَّني مُسلِمًا وَأَلحِقني بِالصّالِحينَ}.[1]

شاهد أيضًا: من هو النبي الاكثر ذكرا في القران

أول من تمنى الموت مريم

تمنت السيدة مريم ابنة عمران الموت بسبب خوفها من الفتنة وظن الناس السوء فيها، خشية أن لا يصدقونها واتهامها بالزني من قِبل قومها، فتمنى الموت كان ليس استخفافاً بالقدر بل لسبب خوفها على الدين الإسلامي من الفتن، وتمثل ذلك في قولها كما ورد في القرآن الكريم: {يَا لَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَذَا وَكُنْتُ نَسْياً مَّنْسِيًّا}.[2]

توفني مسلما وألحقني بالصالحين

بعد أن أمضى سيدنا يوسف عليه السلام رحلة طويلة من الابتلاءات والصبر والتي اعتصم خلالها بتقوى الله والدعوة إلى الإيمان، فلم يُضيع الله أجره، فبعد أن كان عبداً مكنه الله عز وجل ليُصبح عزيز ، وينتصر بالحق، وحينما تحقق حلمه وعاد إخوته وسجدوا بين يديه، وجمعه الله بوالده سيدنا يعقوب الذي ابيضت عيناه من الحزن على فراق يُوسفـ فإنه لجأ إلى الله منيباً بعد أن أتم رسالته، بالدعاء بأن يتوفاه مسلماً ويُلحقه بآبائه الصالحين، ويتمثل ذلك في قول الله تعالى: {تَوَفَّنِي مُسْلِمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ}.[3]

شاهد أيضًا: من هو النبي الذي قتل جالوت وكيف قتله

من النبي الذي ضرب ملك الموت

إن النبي موسى -عليه السلام- هو الذي فقأ عين ملك الموت ولطمه حينما جاء ليقبض روحه، فقد ورد في العديد من الروايات أن نبي الله موسى رأى ملك الموت بشكل آدمي يدخل بيته دون استئذان، وهو لم يكن لديه علم أنه ملك الموت، وكان الإسلام يُبيح فقأ عين مين يدخل بيت المسلم بغير استئذان، كما ورد عن أبي هريرة أنه قال: “جاء ملَكُ الموتِ إلى موسى لِيقبِضَ رُوحَه فقال له : أجِبْ ربَّك فلطَم موسى عيْنَ ملَكِ الموتِ ففقَأ عيْنَه فرجَع ملَكُ الموتِ إلى ربِّه فقال : يا ربِّ أرسَلْتَني إلى عبدٍ لا يُريدُ الموتَ وقد فقَأ عيني فردَّ اللهُ عليه عيْنَه”.[4]

من النبي الذي كان يسمى بشرى

إن نبي الله الذي كان يُلقب باسم بشرى هو ذا الكفل، واسمه الحقيقي هو بشر بن سيدنا أيوب عليه السلام، وقد ورد ذكره في القرآن الكريم بهذا الاسم، واختلف أهل العلم على اعتباره نبي من أنبياء الله أم رجل صالح ورجح الغالبية أنه نبي كونه ورد ذكره مقترناً مع أنبياء الله تعالى، وقد ورد ذكره في قول الله تعالى: {وَإِسْمَاعِيلَ وَإِدْرِيسَ وَذَا الْكِفْلِ ۖ كُلٌّ مِّنَ الصَّابِرِينَ}.[5]

وإلى هنا نصل إلى ختام مقالنا بعد أن تعرفنا على من هو اول من تمنى الموت، كما وتطرقنا للحديث حول أول من تمنى الموت من النساء، والموضع الذي قال فيه سيدنا يوسف توفني مسلما وألحقني بالصالحين، كما وتعرفنا على النبي الذي ضرب ملك الموت، ومن هو النبي الذي كان يُسمى بشرى.

المراجع

  1. ^سورة يوسف , الآية: 101.
  2. ^سورة مريم , الآية: 23.
  3. ^alukah.net , {توفني مسلما وألحقني بالصالحين} , 20/08/2022
  4. ^تخريج صحيح ابن حبان , شعيب الأرناؤوط، أبو هريرة، 6224، صحيح
  5. ^سورة الأنبياء , الآية: 85.

إخترنا لك

0 تعليق