متى فرضت الصلاة على المسلمين في اي سنة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

جدول المحتويات

متى فرضت الصلاة على المسلمين في اي سنة، حيث إنّ الصلاة هي من الأمور المفروضة على المسلم، والتي يجب أن يأتي بها، خاصّة أنّ الصلاة هي أول ما يُسأل عنه العبدي يوم القيامة فإن كانت حسنًا تحسن عاقبته وإلا فعليه السوء، لهذا فإنّه سيتم الحديث في موقع مقالاتي عن أول وقت فرضت الصلاة به ومتى كان ذلك، وما الدليل على هذا من السنة النبوية الشريفة.

متى فرضت الصلاة على المسلمين في اي سنة

فرضت الصلاة على المسلمين قبل الهجرة النبوية، أي في مكة المكرمة ي ليلة الإسراء والمعراج، ولا يُمكن تحديد العام بدقة؛ لأنّ العلماء اختلفوا في تحديد العام الذي كانت فيه الإسراء والمعراج، فبعضهم قال كانت قبل الهجرة بعام واحد وبعضهم قال، بل بخمسة أعوام الله أعلم بالصواب، وقد ذكر ابن كثير ي ذلك: “فلما كان ليلة الإسراء قبل الهجرة بسنة ونصف، فرض الله على رسوله -صلى الله عليه وسلم- الصلوات الخمس، وفصل شروطها وأركانها وما يتعلق بها بعد ذلك ، شيئا فشيئا”.[1]

متى فرضت الصلاة إسلام ويب

ذكر موقع إسلام ويب أنّ الصّلاة كانت مفرُوضة ركعتين في الغداة وركعتين ي العشي حتى فرضت خمس صلَوات كما هي معروفة الآن ي ليلة الإسراء والمعراج، ونصّ قولهم هو: “إن الصلاة كانت معروفة قبل ليلة الإسراء، وإنما اختصت ليلة الإسراء بفرض الصلوات الخمس، ولم تكن مفروضة قبل ذلك، على أن من أهل العلم من يرى أن الصّلاة المَفرُوضة قبل ذلك كانت ركعتين أول النهار وركعتين آخره”.[2]

قصة فرض الصلاة من خمسين إلى خمسة

وردت قصة فرض الصلاة على لسان الصحابي الجليل مالك بن صعصعة الأنصاري كما رويت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم- حين قال:

“فُرِضَتْ عَلَيَّ الصَّلَوَاتُ خَمْسِينَ صَلَاةً كُلَّ يَومٍ، فَرَجَعْتُ فَمَرَرْتُ علَى مُوسَى، فَقَالَ: بما أُمِرْتَ؟ قَالَ: أُمِرْتُ بخَمْسِينَ صَلَاةً كُلَّ يَومٍ، قَالَ: إنَّ أُمَّتَكَ لا تَسْتَطِيعُ خَمْسِينَ صَلَاةً كُلَّ يَومٍ، وإنِّي واللَّهِ قدْ جَرَّبْتُ النَّاسَ قَبْلَكَ، وعَالَجْتُ بَنِي إسْرَائِيلَ أشَدَّ المُعَالَجَةِ، فَارْجِعْ إلى رَبِّكَ فَاسْأَلْهُ التَّخْفِيفَ لِأُمَّتِكَ، فَرَجَعْتُ فَوَضَعَ عَنِّي عَشْرًا، فَرَجَعْتُ إلى مُوسَى فَقَالَ مِثْلَهُ، فَرَجَعْتُ فَوَضَعَ عَنِّي عَشْرًا، فَرَجَعْتُ إلى مُوسَى فَقَالَ مِثْلَهُ، فَرَجَعْتُ فَوَضَعَ عَنِّي عَشْرًا، فَرَجَعْتُ إلى مُوسَى فَقَالَ مِثْلَهُ، فَرَجَعْتُ فَأُمِرْتُ بعَشْرِ صَلَوَاتٍ كُلَّ يَومٍ، فَرَجَعْتُ فَقَالَ مِثْلَهُ، فَرَجَعْتُ فَأُمِرْتُ بخَمْسِ صَلَوَاتٍ كُلَّ يَومٍ، فَرَجَعْتُ إلى مُوسَى، فَقَالَ: بِمَ أُمِرْتَ؟ قُلتُ: أُمِرْتُ بخَمْسِ صَلَوَاتٍ كُلَّ يَومٍ، قَالَ: إنَّ أُمَّتَكَ لا تَسْتَطِيعُ خَمْسَ صَلَوَاتٍ كُلَّ يَومٍ، وإنِّي قدْ جَرَّبْتُ النَّاسَ قَبْلَكَ، وعَالَجْتُ بَنِي إسْرَائِيلَ أشَدَّ المُعَالَجَةِ، فَارْجِعْ إلى رَبِّكَ فَاسْأَلْهُ التَّخْفِيفَ لِأُمَّتِكَ، قَالَ: سَأَلْتُ رَبِّي حتَّى اسْتَحْيَيْتُ، ولَكِنِّي أرْضَى وأُسَلِّمُ، قَالَ: فَلَمَّا جَاوَزْتُ نَادَى مُنَادٍ: أمْضَيْتُ فَرِيضَتِي، وخَفَّفْتُ عن عِبَادِي”.[3]

كيف كانت تصلى الصلاة قبل فرضها

قبل أن تُفرض الصلاة كما هي معروفة في ليلة الإسراء والمعراج خمس صلوات في اليوم والليلة كان يُصلي المسلمين ركعتين في الغداة وركعتين في العشي، ولم يقف العلماء على ذكر الكيفية التي كانوا يصلون بها، ولكن في ليلة الإسراء والمعراج كان الفرض الأخير هو خمس صلوات تُصلى كما أتى بها رسول الله صلى الله عليه وسلم.[2]

فضل الصلوات الخمس

ورد في فضل أداء الصلوات الخمس كثير من الأمور التي لا يجهلها أي متتبع لأحاديث رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وهي:

  • المحافظ على الصلاة يدخل الجنة من أوسع أبوابها بإذن الله.
  • أداء الصلاة يغسل الخطايا والذنوب كما تغسل الماء الثوب أي يخرج من المسلم كل الأدران.
  • خير الأعمال التي يأتي بها المسلم.
  •  سبب في تكفير الذنوب عن العبد المسلم ورفع درجاته.

إلى هنا نكون قد انتهينا إلى آخر مقال متى فرضت الصلاة على المسلمين في اي سنة وتحدثنا عن بعض الأمور الخاصة بالصلاة وما هو الدليل على أنّها فرضت خمس صلوات وكيف كان يصليها المسلمون قبل أن تفرض في ليلة الإسراء والمعراج.

أسئلة شائعة

  • متى و أين فرضت الصلاة؟

    في ليلة الإسراء والمعراج.

  • كيف كان المسلمون يصلون قبل فرض الصلاة؟

    كانوا يصلون ركعتين في الغداة وركعتين في العشي.


إخترنا لك

0 تعليق