طيران الإمارات تضيف 71 طائرة A380 وبوينغ 777 لبرنامج تحديث أسطولها

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

 

أعلنت طيران الإمارات اليوم عن إضافة 43 طائرة أخرى من طراز أيرباص A380 و 28 بوينغ 777 لبرنامجها لتحديث أسطول طائراتها ليصل إجمالي عدد الطائرات الخاضعة للبرنامج إلى 191 طائرة.

 

وكانت طيران الإمارات قد أطلقت برنامجاً لتحديث وتجديد أسطول 120 طائرة، منها 67 طائرة من طراز أيرباص A380 و53 طائرة من طراز بوينج 777. ومن شأن التوسع في برنامج التحديث أن يضمن استمرار الناقلة في تزويد عملائها بتجربة سفر لا مثيل لها، حيث تشكّل طائرات البوينغ 777 العمود الفقري لأسطول طيران الإمارات، فيما يعد طراز الإيرباص A380 هو المفضل لدى العملاء.

 

وقال السير تيم كلارك، رئيس طيران الإمارات: "نعمل على زيادة استثماراتنا بمليارات الدولارات في برنامج تحديث الطائرات لإضافة منتجات المقصورة المتطورة على مزيد من طائراتنا الأيرباص A380 وبوينغ 777، بما يعكس التزامنا الراسخ بالارتقاء بتجربة العملاء نحو آفاق جديدة بمجموعة من المنتجات الأفضل في فئتها في جميع الدرجات. وتمثل إضافة المزيد من الطائرات المجهزة بمقاعد الجيل الجديد، وتشطيبات الديكورات الداخلية للمقصورات، خطوة مهمة في جهودنا لضمان قدرة المزيد من العملاء على تجربة منتجاتنا المتميزة على جميع طائراتنا".

 

وأكملت طيران الإمارات حتى الآن تحديث 22 طائرة A380، وفي يوليو (تموز) من هذا العام، ستخضع أول طائرة بوينج 777 لعملية تجديد المقصورة الداخلية. وسوف يستغرق تحديث كل طائرة بوينج 777 حوالي أسبوعين قبل إعادتها إلى الخدمة. وتشمل الخطط تجديد مقصورة الدرجة الأولى، وجميع مقاعد درجة الأعمال الجديدة التي تظهر لأول مرة على متن الطائرة بتوزيع 1-2-1 للمقاعد، بالإضافة إلى 24 مقعداً من أحدث مقاعد الدرجة السياحية الممتازة، ما يمنح العملاء مزيداً من الخيارات المتميزة.

 

ومع إضافة مقصورة الدرجة السياحية الممتازة، سيتم تجهيز طائرة بوينج 777 بـ 332 مقعداً بتقسيم الدرجات الأربع، حيث تضم ثمانية أجنحة في الدرجة الأولى، و40 مقعداً في درجة الأعمال، و260 مقعداً في الدرجة السياحية، وتم إزالة 50 مقعداً من مقصورة الدرجة السياحية لإفساح المجال لتركيب مقاعد مقصورة الدرجة السياحية الممتازة المستحدثة.

 

ويتولى مركز طيران الإمارات الهندسي إدارة وتنفيذ أعمال التحديث الشاملة في المقصورات الداخلية للأسطول، حيث يعمل حالياً أكثر من 250 موظفاً على المشروع على مدار الساعة، وبدعم من 31 شريكاً ومورداً، حيث تم إنشاء ورش عمل مخصصة لهذا المشروع.

 

وبمجرد الانتهاء من تحديث الطائرة الأخيرة من برنامج التحديث واكتمال المشروع، ستكون الناقلة قد أنجزت تركيب 8104 من مقاعد الجيل الجديد في الدرجة السياحية الممتازة، و1894 جناحاً محدّثاً في الدرجة الأولى و11182 مقعداً محدّثاً في درجة الأعمال، و21814 مقعداً في الدرجة السياحية.

 

وتشغل طيران الإمارات حالياً طائراتها الإيرباص A380 المحدّثة والمجهزة بالدرجة السياحية الممتازة إلى مطارات نيويورك جون كنيدي ولوس أنجلوس وسان فرانسيسكو وهيوستن ولندن هيثرو وسيدني وأوكلاند وكرايستشيرش وملبورن وسنغافورة ومومباي وبنغالورو وساو باولو ودبي، فيما ستعزز الناقلة خدماتها بمقصورة جديدة إلى أوساكا في أوائل شهر يونيو المقبل.

 

وتعتزم طيران الإمارات توفير خدمة الدرجة السياحية الممتازة إلى 44 مدينة بحلول شهر فبراير 2025، مع إضافة طائرات الإيرباص A350 إلى أسطولها في شهر سبتمبر (أيلول) من هذا العام، بالإضافة إلى طائرات البوينج 777 التي سيكتمل تحديثها بالمقصورة الجديدة، والتي من المقرر أن تبدأ أيضاً خدمة مزيد من المدن في وقت لاحق من هذا الصيف.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الشبكة العربية للأنباء ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الشبكة العربية للأنباء ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق