وزيرة التعاون الدولي بقطر: ما يحدث في غزة حرب إبادة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

 

قالت وزيرة الدولة للتعاون الدولي في الخارجية القطرية لولوة الخاطر، الثلاثاء، إن ما يحدث في غزة حرب إبادة، مطالبة بوقف فوري لإطلاق النار والأعمال العدائية في القطاع.

ولفتت الخاطر إلى أن مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة، أخفق في إصدار قرار لوقف إطلاق النار، هو الثالث منذ 7 أكتوبر الماضي، والـ 45 في تاريخه الحديث.

 

وشددت على أنه يجب أن تنتهي رعاية بعض القوى العالمية لهذا الاستثناء الإسرائيلي فوق القانون الدولي.

 

وأضافت الوزيرة القطرية أن إسرائيل كثفت هجومها العسكري ما أسفر عن مقتل نحو 400 شخص في الضفة الغربية، مشيرة إلى أن عام 2023 هو الأكثر دموية بالنسبة للمدنيين بالضفة الغربية.

 

وكانت منظمة "أوكسفام"، وهي اتحاد دولي لـلمنظمات الخيرية التي تركز على تخفيف حدة الفقر في العالم، قالت اليوم إن خطر الإبادة الجماعية في شمال غزة يتزايد وسط تنامي المخاوف من مجاعة.

 

واتهمت أوكسفام إسرائيل بتجاهل حكما لمحكمة العدل الدولية، وهو توفير الخدمات الأساسية والمساعدات الإنسانية.

 

ودخلت الحرب في قطاع غزة يومها الـ144، حيث يتواصل القصف وسط تحذيرات أممية من كارثة إنسانية، فيما تتكشف تفاصيل جديدة حول اتفاق باريس، بالتزامن مع ارتفاع منسوب التوتر على جبهة .

 

في غضون ذلك، أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن أن إسرائيل وافقت على وقف هجومها في غزة خلال شهر رمضان في إطار اتفاق لوقف لإطلاق النار تجري مفاوضات بشأنه.

 

المصدر: وكالات


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الشبكة العربية للأنباء ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الشبكة العربية للأنباء ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق