وزير خارجية السعودية: أميركا مستعدة لمناقشة الاعتراف بدولة فلسطين

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة

 

شدد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، اليوم الأربعاء، على ضرورة وقف إطلاق النار في غزة الآن أكثر من أي وقت مضى، مؤكدا أن المجتمع الدولي متفق أن الحل لاستقرار المنطقة هو دولة فلسطينية.

 

"أميركا مستعدة"

وأضاف أن الدول الغربية بما فيها أميركا مستعدة لمناقشة الاعتراف بدولة فلسطين، مشددا على ضرورة معالجة أزمة عدم وصول المساعدات الإنسانية الكافية إلى غزة.

 

كما أضاف أن حماية المدنيين في غزة بيد الجميع من خلال إدخال المساعدات.

 

"ملتزمون بخارطة الطريق الأممية"

أما عن الملف اليمني فقال، إن المملكة ملتزمة بخارطة الطريق الأممية لاتفاق بين الحكومة اليمنية والحوثي.

 

وكان وزير الخارجية السعودي قد أكد السبت الماضي، خلال جلسة نقاشية بمؤتمر ميونيخ للأمن، على ضرورة ضمان التوصل إلى طريق آمن لحل الدولتين، مؤكداً أنه كلما زاد إجماع الأسرة الدولية على حل الدولتين اقتربنا منه".

 

"الطريق الوحيد نحو الأمن"

كما أضاف "نركز الآن على وقف إطلاق النار وانسحاب إسرائيل من قطاع غزة"، موضحاً "قناعتنا التامة بأن الطريق الوحيد نحو الأمن والاستقرار في المنطقة بما فيها إسرائيل هو من خلال إقامة دولة فلسطينية".

 

وأشار إلى أن "ما تقوم به إسرائيل في غزة لن يزيدها أمنا، بل سيدفع بجيل جديد نحو التطرف"، مطالبا بمحاسبة كل من يعرقل حل الدولتين.

 

"اجتماع وزراء خارجية مجموعة العشرين"

وكان وزير الخارجية السعودي قد وصل إلى مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية، في وقت سابق اليوم، للمشاركة في اجتماع وزراء خارجية دول مجموعة العشرين.

 

ومن المقرر أن يبحث وزير الخارجية مع الوزراء المشاركين في اجتماع دول مجموعة العشرين، أبرز القضايا والمستجدات على الساحة الدولية، وتعزيز العمل متعدد الأطراف لتحقيق الرخاء والازدهار، إضافة إلى عقد عددٍ من اللقاءات الثنائية مع وزراء خارجية الدول المشاركة في الاجتماع.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الشبكة العربية للأنباء ولا يعبر عن وجهة نظر حضرموت نت | اخبار اليمن وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الشبكة العربية للأنباء ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق